• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

برعاية سعود القاسمي

حرم حاكم رأس الخيمة تشهد حفل الفائزات بجائزة رأس الخيمة للقرآن الكريم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 مارس 2017

رأس الخيمة (الاتحاد)

شهدت حرم صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، الشيخة هنا بنت جمعة الماجد، حفل تخريج الفائزات بجائزة رأس الخيمة للقرآن الكريم في دورتها الـ17 التي أقيمت برعاية صاحب السمو حاكم رأس الخيمة، وذلك على مسرح مركز وزارة الثقافة وتنمية المعرفة برأس الخيمة.

حضرت الحفل، حرم الشيخ صقر بن خالد بن حميد القاسمي، رئيس مجلس إدارة مؤسسة رأس الخيمة للقرآن الكريم وعلومه، الشيخة موزة بنت صقر القاسمي، والشيخة علياء بنت خالد بن حميد القاسمي، ونفلة سميط، مدير مركز التنمية الاجتماعية برأس الخيمة، وجمهور غفير من النساء، ضم عدداً من المسؤولات والواعظات المشاركات في المحاضرات والفعاليات الختامية التي أقيمت في إطار الجائزة.

واشتملت فقرات الحفل على قراءة آيات من القرآن الكريم بتلاوة إحدى الفائزات، ثم ألقت رابعة علي المنصوري، عضو اللجنة العليا المنظمة لجائزة رأس الخيمة للقرآن الكريم، مشرفة اختبارات الإناث بالجائزة، كلمة الجائزة بهذه المناسبة، بعدها تم عرض فيلم يحكي إنجازات الجائزة، ومن ثم قامت حرم صاحب السمو حاكم رأس الخيمة بتكريم الجهات المتعاونة والواعظات وعضوات لجان التحكيم، وبعدها سلمت الفائزات الشهادات التقديرية والجوائز النقدية من المركز الأول وحتى الثالث.

وأهدت الشيخة موزة بنت صقر القاسمي، الشيخة هنا بنت جمعة الماجد، درعاً تذكارية، اعتزازاً وتقديراً لجهودها في خدمة القرآن وتكريم حافظاته، ثم قامت الشيخة موزة بنت صقر القاسمي بإكمال تكريم الفائزات من المركز الرابع وحتى العاشر، وفريق عمل الجائزة النسائي.

وقالت رابعة المنصوري، مشرفة اختبارات الإناث بالجائزة: إن تطور الجائزة وازدهار مناشطها ينطلق من اهتمام ورعاية صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي الذي أولى القرآن الكريم والسُنة النبوية عناية كاملة، واعتنى بهذه الجائزة التي أضافت طابعاً مميزاً في الإمارة وخارجها، وفتحت آفاق التنافس أمام حفظة القرآن الكريم، وأدخلت السعادة إلى قلوبهم، وإن الجائزة خلال مسيرتها المشرقة قدمت نموذجاً رائداً في تشجيع الحافظين، من خلال العمل على ابتكار المسابقات والفعاليات وتطويرها، لتظهر كل سنة في حلة أزهى وأبهى.

وأكد أحمد محمد الشحي، مدير عام مؤسسة رأس الخيمة للقرآن الكريم وعلومه، أن دولة الإمارات تولي اهتماماً كبيراً بالمرأة، وتفتح لها أبواب التنافس والإبداع والتميز في مختلف المجالات، لتحقق الإنجازات المتنوعة، وتساهم في بناء المجتمع وتنميته، مبيناً أن الجائزة خصصت للمرأة مسابقة خاصة لها، كما أتاحت لها المشاركة وخوض التنافس في جميع مسابقاتها، وخصصت ضمن فعالياتها محاضرات نسائية ومحاضرات لطالبات المدارس والجامعات، وتخصيص حفل ختامي خاص بهن لتكريمهن.

وتوجه أحمد إبراهيم سبيعان، أمين عام جائزة رأس الخيمة للقرآن الكريم، رئيس اللجنة العليا المنظمة للجائزة، بجزيل الشكر والتقدير إلى حرم صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، الشيخة هنا بنت جمعة الماجد، على اهتمامها وتشريفها الحفل الختامي لتكريم المتسابقات الفائزات في مسابقات القرآن الكريم بنفسها في كل عام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا