• الاثنين 10 جمادى الآخرة 1439هـ - 26 فبراير 2018م

ناقشت سياسة الترخيص والجودة في مراكز التعليم المبكر

«التنمية الاجتماعية» في «تنفيذي دبي» تبحث إعداد سياسة متكاملة للتوطين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 فبراير 2013

دبي (الاتحاد) - ناقشت لجنة التنمية الاجتماعية الملحقة بالمجلس التنفيذي لإمارة دبي خلال اجتماعها الاعتيادي الذي عقد برئاسة اللواء محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب رئيس اللجنة، القرارات الصادرة عن الاجتماع الأخير للمجلس لإعداد سياسة متكاملة للتوطين في حكومة دبي.

ويحتل التوطين والهوية الوطنية أولوية في أجندة المجلس التنفيذي وذلك تماشيا مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” بتحديد عام 2013 عاماً للتوطين.

وتطرق الاجتماع الذي عقد في مقر المجلس في أبراج الإمارات وبحضور عبدالله الشيباني أمين عام المجلس التنفيذي لإمارة دبي، إلى تعزيز تطبيق سياسات التعاقب الوظيفي وفقا لغايات خطة دبي الاستراتيجية 2015 الرامية إلى تفعيل دور الإماراتيين في سوق العمل والحياة الاجتماعية.

وشمل جدول الأعمال عرض سياسة الترخيص وضبط الجودة في مراكز التعليم المبكر والتي من المقرر أن تشمل جميع مؤسسات التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة في إمارة دبي من حضانات ودور رعاية.

وتهدف هذه السياسة إلى ضمان تطابق المعايير في مراكز التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة مع أفضل التوقعات العالمية إضافة إلى مواكبة قطاع التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة للقطاعات التعليمية الأخرى في إمارة دبي وتعزيز التعلم المستدام منذ الولادة بجانب وضع إطار عمل قانوني وتنظيمي من خلال إعداد العمليات اللازمة لترتيبات الترخيص وضمان الجودة بما يتماشى مع وتيرة النمو لقطاع التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة.

واستعرضت اللجنة دراسة للوضع الحالي ومختلف التحديات التي تواجه القطاع مع عرض مجموعة من التدابير المقترحة لتحقيق الغايات المرجوة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا