• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

انخفاض الاسترليني يرفع آمال البريطانيين في «جلفود»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 فبراير 2017

دبي (الاتحاد)

أشار العارضون البريطانيون المشاركون في قسم «الغذاء العالمي»، أحد أقسام معرض «جلفود 2017» في دبي، إلى أن انخفاض قيمة الجنيه الاسترليني سيكون له أثر على ازدهار الأعمال.

وتوقعت «ناسكو»، وكالة المنتجات البريطانية المتعددة الجنسيات، أن تكون دورة هذا العام هي الأفضل، حيث بدأت ثمار انخفاض الاسترليني تظهر بالفعل. وقال أشيش فيداني، المدير لدى ناسكو: «ارتفعت أعمالنا في يناير بنسبة 30 إلى 40% عن 2015، حيث يشجع انخفاض الاسترليني العملاء على شراء المنتجات البريطانية، وقد تكون هذه الدورة من جلفود هي الأفضل بالنسبة لنا».

ولم تقتصر هذه التوقعات المتفائلة على فيداني فقط، بل رددتها «فود ستيت إنترناشيونال» في بيرمنجهام، التي تمثل مجموعة واسعة من المنتجات والعلامات التجارية بما فيها علامة «لندن فلافورز» الجديدة للوجبات الخفيفة والمقرمشات.

وقالت مديرة المشاريع والتسويق في «فود ستيت» ليزا بوروز: «أعمالنا تزدهر في هذه المنطقة، ونتطلع إلى التوسع في الشرق الأقصى من خلال بعض الشراكات التي عقدناها هنا في جلفود، لذلك سيعود انخفاض سعر الاسترليني علينا بالفائدة بالتأكيد، إلا أنه ليس المعيار الوحيد؛ لأنها سوق ديناميكية وتتطلب منتجات جديدة بشكل دائم».

من جهتها، أشارت جمعية «ييرلي فود سيلز» من لانكشاير، التي تمثل مجموعة علامات بريطانية وستطلق في المعرض علامة «كريسنت حلال بايز آند باستيز»، إلى الاهتمام المتزايد الذي تلقاه المنتجات البريطانية نتيجة انخفاض سعر الجنيه مقابل الدولار.

ومع ذلك، لا يعلق البريطانيون جميع آمالهم على تقلبات سعر الصرف ويدركون التغيرات التي يشهدها سوق الشرق الأوسط مع ارتفاع الطلب على الأطعمة الحلال والمنتجات الصحية.

من جهته، قال مدير معرض «جلفود» مارك نابير: «يضم قسم الغذاء العالمي نحو 2353 عارضاً من 60 بلداً، وقد أتاح التصميم الجديد للزوار فرصة التنقل والاطلاع على المنتجات والعروض التجارية بكل سهولة ويسر».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا