• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

سيمون يتوج بطلاً لكأس العالم لرماية التراب

رماة «الدبل تراب» يقصون شريط المنافسات اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 فبراير 2017

حسن رفعت (نيودلهي)

يخوض رماة الإمارات للأطباق المزدوجة من الحفرة «الدبل تراب» التدريب الرسمي اليوم، ببطولة كأس العالم للرماية، والمقامة حالياً بالهند، حيث تتم رماية خمس جولات، كل منها 30 طبقاً بإجمالي 150 طبقاً، يتم في نهايتها اختيار أفضل ستة رماة إلى النهائي لرماية 50 طبقاً على النحو التالي: جولة من 25 طبقاً يخرج في نهايتها الرامي الأخير «السادس»، بعدها تتم رماية خمسة أطباق، يخرج في نهايتها الأخير «الخامس»، ثم ترمى خمس أطباق، ويخرج الرابع، ثم خمسة أطباق ويخرج الثالث، وينال الميدالية البرونزية، ثم 10 أطباق لينال الفائز منهما بالمركز الأول الميدالية الذهبية، فيما ينال الخاسر الميدالية الفضية.

وكان رماتنا الشيخ جمعة بن دلموك آل مكتوم، وسيف مانع الشامسي، وخالد سعيد الكعبي، ويحيى سهيل المهيري، قد أدوا التدريب الرسمي، وكانت معدلات رميهم وأقرانهم من الرماية طيبة إلى حد كبير، قياساً بسرعة الرياح وصعوبة الميادين، وهي على الجميع.

وكما هو معروف، فإن منتخبنا الوطني لرماية الأطباق من الأبراج «الاسكيت» بقيادة الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، وصل إلى العاصمة الهندية نيودلهي، وبدأ مرانه يوم وصوله أمس، ويضم الفريق محمد حسن وسيف فطيس وخالد الظريف، وقد سبق لهذا المنتخب أن حقق نتائج طيبة في «الدبل تراب» و«الاسكيت» في هذه الميادين في بطولة آسيا المؤهلة إلى دورة الألعاب الأولمبية ريودي جانيرو العام الماضي.

وتوج الرامي الإيطالي الصاعد سيمون بطلاً لرماية الأطباق من الحفرة «التراب»، بعد أن تغلب على أستاذه حيوفاني بيلليو في النهائيات، وانفرد بالصدارة برصيد 45 طبقاً من أصل 50 طبقاً، لينال الميدالية الذهبية.

ونال الأستاذ المخضرم الميدالية الفضية بعد أن جمع 43 طبقاً، وكانت الميدالية البرونزية من نصيب الإسباني البرتو برصيد 33 طبقاً، بينما كان أفضل الرماة العرب ورماتنا في البطولة نجم منتخبنا أحمد الحمادي الذي جمع 112 طبقاً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا