• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

المؤبد غيابياً لمحام وبراءة 14 في قضية «روض الفرج»

مصر: الإعدام لـ183 مداناً في مجزرة كرداسة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 فبراير 2015

القاهرة (وكالات)

أصدرت محكمة مصرية أمس أحكاماً قابلة للطعن بإعدام 183 متهماً في قضية قتل 13 رجل شرطة في كرداسة في العام 2013. وقضت محكمة جنايات القاهرة كذلك بالسجن 10 سنوات لمراهق (17 عاماً) والبراءة لمتهمين اثنين، وانقضاء الدعوى لاثنين آخرين بسبب وفاتهما، في قضية اقتحام حشود مركز شرطة كرداسة جنوب غرب القاهرة، وقتل 13 شرطياً والتمثيل بجثثهم في أغسطس 2013. وأحالت هذه المحكمة في ديسمبر الماضي كافة المتهمين في القضية إلى المفتي للتصديق عليها في خطوة محض استشارية قبل أن تصدر أحكامها أمس بتأكيد الإعدام للمتهمين. ويحاكم 143 متهماً حضورياً و40 آخرين غيابياً. ويمكن للمتهمين الطعن بهذه الأحكام أمام محكمة النقض، أرفع سلطة قضائية في مصر. ونفذ الهجوم الوحشي انتقاماً لفض الأمن المصري اعتصامين للإخوان في القاهرة في اليوم ذاته ما أدى إلى سقوط أكثر من 700 قتيل. وكرداسة معقل رئيسي للإخوان في مصر ولا تزال تشهد تظاهرات شبه يومية احتجاجاً على إطاحة مرسي الذي تنتشر صوره حتى الآن في عدد من طرقات المدينة. وتعليقاً على أمر الإحالة الأول للمفتى، كتبت منظمة العفو الدولية في بيان «محاكمة تلو أخرى، تكشف السلطة القضائية المصرية مدى العيوب التي تشوبها». وفي قضية منفصلة لكنها أيضاً متعلقة بكرداسة المعارضة للسلطة في مصر، أمرت محكمة النقض أمس بإعادة المحاكمة في قضية صدر فيها أحكام بإعدام 12 شخصاً متهمين بقتل لواء الشرطة نبيل فرج أثناء دهم كرداسة في 2013.

وقتل فرج الذي كان يشغل منصب مساعد مدير زمن الجيزة في 19 سبتمبر 2013 مع بدء مداهمة الشرطة كرداسة التي سيطر عليها «الإخوان» آنذاك. وقد أصدرت محكمة الجنايات في أغسطس الماضي، أحكاما بإعدام 12 متهماً من أصل 23 في القضية. وسبعة من المحكوم عليهم بالإعدام محبوسين، وخمسة هاربين. كما حكمت على 10 متهمين آخرين بالمؤبد بينهم أربعة محبوسين وبرأت متهماً واحداً.وألغت محكمة النقض هذه الأحكام وأمرت بإعادة محاكمة المتهمين المحبوسين من جديد، بحسب المسؤول القضائي.

وفي قضية أخرى، قضت محكمة جنايات شمال القاهرة، أمس، بالسجن المؤبد غيابياً على ممدوح إسماعيل، محامي الجماعة الإسلامية، في قضية أحداث العنف التي وقعت في منطقة روض الفرج عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة المؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي. وأصدرت المحكمة المنعقدة في معهد أمناء الشرطة بطرة برئاسة المستشار صلاح رشدي أحكاماً بالبراءة لـ14 متهماً، والسجن المشدد ما بين3 سنوات و10 على باقي المتهمين في القضية والبالغ عددهم 80.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا