• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

«وام» تنشر مقالة ولي عهد دبي لصحيفة «الاتحاد»:

حمدان بن محمد: محمد بن راشد قائد ملهم وضع الإمارات فوق خارطة الرياضة العالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 مارس 2016

أبوظبي (وام)

بثت وكالة أنباء الإمارات «وام»، المقالة التي كتبها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، في افتتاحية عدد الأمس لصحيفة «الاتحاد»، في الإصدار الخاص بمناسبة كأس دبي العالمي للخيول.

وأورد تقرير الوكالة:

أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وضع الإمارات في مكانة بارزة على خارطة الرياضة العالمية، بتأسيسه أغلى بطولات الخيل على مستوى العالم، وأن هذا الأمر الذي ما كان ليتحقق لولا رؤية قائد ملهم وفارس متميز وقدوة مشرفة للرياضة والرياضيين، ليس على المستوى المحلي والعربي فحسب، بل على مستوى العالم أجمع. وقال سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم في كلمته التي كتبها لمجلة «فارس ومدينة وميدان» التي أصدرتها صحيفة «الاتحاد» الإماراتية بمناسبة النسخة الـ21 لكأس دبي العالمي للخيول «منذ انطلاقته ومضمار ميدان يستضيف أقوى وأغلى السباقات والبطولات التي تجمع الأبطال والفرسان والملاك من كل أنحاء العالم، وذلك بما يضمه من مرافق متميزة وفق أعلى الطرز والمواصفات العالمية، وهو الهدف الذي طالما راود صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في كل مرة كان فيها سموه يتوج بلقب عالمي أو يضيف إلى سجل فرسان الإمارات مجداً جديداً، حيث كان سموه حريصاً على تقديم كل الدعم لتطوير رياضة الفروسية، ووضع دولتنا في المكانة التي تستحقها بين أبطالها على الساحة الدولية».

وأضاف سمو ولي عهد دبي «ومع تزامن النسخة الـ21 من كأس دبي العالمي للخيول مع ذكرى مرور 10 سنوات على تولي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حكم إمارة دبي، يجب التأكيد على أننا تعلمنا في مدرسة محمد بن راشد أن القدرة ليست في الفروسية فحسب، بل في التصميم على العطاء والبذل، وأن الفارس النبيل هو من يفتح آفاق المجد ويبني للأجيال القادمة صروحاً تمكنهم من تحديد ملامح مستقبلهم، وتعينهم على رفع علم دولتنا عالياً خفاقاً بين الأمم، فلم يكن أحد يتصور أن مضمار ميدان سيكون اليوم أحد أكبر المجمعات العالمية في مجال سباقات الخيل، ليشهد التنافس على أغلى كأس على وجه الأرض، وهي كأس دبي العالمي».

واختتم سموه كلمته قائلاً «كانت سعادتي غامرة عندما توجت بلقب النسخة الـ20 من كأس دبي العالمي للخيول العام الماضي مع برنس بيشوب، كانت لحظة رائعة امتزجت فيها مشاعر الانتماء بالفخر والسعادة والانتماء للوطن والفخر بالحدث والسعادة بالإنجاز، حيث أصبحت تلك الكأس واحدة من عشرات الصور الرائعة التي تزين وجه الوطن في كل المجالات، وهذا ليس غريباً على وطن أسسه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، ويقوده صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بحكمة ورؤية ثاقبة، وإلى جواره صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، يوجه وينصح ويرسم طريقاً واضحاً لتنفيذ رؤية تتطلع دائماً للمستقبل».

وكانت صحيفة «الاتحاد» قد أصدرت بالأمس مجلة «فارس ومدينة وميدان» في 100 صفحة، تتناول الحدث الأهم في تاريخ سباقات الخيول في العالم، بداية من الفكرة التي خرجت من رأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في مارس 1995، حتى وصل السباق إلى قمة العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا