• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

في حملات تفتيشية نظمتها بلدية الغربية

26 مخالفة للباعة الجائلين في غياثي والمرفأ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 مارس 2016

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية )

نظمت بلدية المنطقة الغربية ممثلة بقطاعي خدمات المدن وضواحيها بمدينتي غياثي والمرفأ حملات تفتيشية على الباعة الجائلين بمشاركة عدد من الجهات الحكومية كجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية ودائرة التنمية الاقتصادية ومركز إدارة النفايات-أبوظبي ومديرية شرطة المنطقة الغربية وشركات النظافة العاملة بالمنطقة الغربية.

وأوضح محمد هادف المنصوري المدير التنفيذي لقطاع خدمات المدن وضواحيها بمدينة غياثي بالإنابة أن الحملة أسفرت عن ضبط 9820 كيلوجراماً من البضائع تم التخلص منها حسب الإجراءات المتبعة من قبل مركز إدارة النفايات- أبوظبي. وتم تحرير 13 مخالفة تخص دائرة التنمية الاقتصادية، إلى جانب 13 مخالفة فورية من قبل بلدية المنطقة الغربية. وأشار إلى أنه تم تنظيف موقع الباعة من جميع المخلفات وذلك في إطار سعي بلدية المنطقة الغربية الدائم للحفاظ على المظهر الحضاري للمنطقة وحرصها على الصحة والسلامة العامة للمواطنين والمقيمين. وأضاف المنصوري بأنه تم خلال الحملة التفتيش والبحث عن البضائع المخزنة بالقرب من الموقع وكذلك التفتيش الداخلي للكراجات المجاورة والسيارات المشتبه بها.

وتم رصد تخزين المواد في ممرات الكراجات وبعض السيارات المتوقفة بجانب الموقع وتم مصادرة الخضراوات والفاكهة والطيور.

كما تم الإشراف على عملية تسليم جميع البضائع المصادرة إلى مركز إدارة النفايات، وكذلك الإشراف على عملية التخلص من المواد الغذائية، إلى جانب المتابعة والرصد خلال الفترة المسائية بالتنسيق مع جميع الجهات المشاركة والإشراف على تنظيف الموقع من جميع المخلفات. وتم تحرير المخالفات الفورية اللازمة بحق العمال المخالفين، كما تم تصوير وتوثيق وعمل المحاضر اللازمة ورصد الحالات المخالفة للوائح القانون رقم 2 لسنة 2012. من جهة ثانية أسفرت الحملة المسائية التي نفذها قطاع خدمات لمدن وضواحيها بمدينة المرفأ عن مصادرة كميات من الفواكه والخضراوات خلال حملة تفتيشية شملت منطقة الأسواق التجارية للتأكد من الالتزام بتطبيق القوانين وقواعد ولوائح النظافة العامة.

وأكدت البلدية على ضرورة التزام بشروط النظافة والصحة العامة ودعت مرتادي الأسواق إلى التأكد من تطبيق تلك المعايير والمبادرة إلى إبلاغ البلدية في حال رصدهم أو ملاحظتهم لأي ممارسات أو مخالفات قد تضر بصحة وسلامة المجتمع.

وأشاد راكان محمد المرر المدير التنفيذي لقطاع خدمات المدن وضواحيها بمدينة المرفأ بالإنابة بالنتائج التي حققتها الحملة لافتا إلى أن فرق التفتيش تغطي المدينة بالشكل الأمثل، مؤكداً أهمية الحملات المفاجئة لوضع حد لأي تجاوزات أو مخالفات للشروط والمعايير الصحية في مناطق التسوق.

وقال إن ردع الباعة المتجولين من الأوليات التي تسهم في الحفاظ على المظهر العام للمدينة، و المتابعة المستمرة لمنطقة الأسواق ليست مرتبطة بحملة أو مواعيد بل إن فرق المتابعة بالبلدية تقوم بالمتابعة والرقابة الصحية اليومية المستمرة.

وأوضح أن البلدية لا تتوانى في اتخاذ الإجراءات اللازمة بحق من يثبت مخالفته للشروط الصحية التي قد تسبب أضراراً بصحة وسلامة المجتمع أو تسهم في تشويه المظهر العام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض