01:03    المحتجون في بوركينا فاسو يطالبون الرئيس بالتنحي     

مارادونا يحذر «الفهود» من الثقة الزائدة قبل مواجهة النصر

ابن بيات: هدفنا جعل شركة الوصل أهم مؤسسة رياضية في الدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 ديسمبر 2011

علي معالي (دبي) - استقر مارادونا المدير الفني للوصل على تشكيلة وخطة مباراة الغد أمام النصر في الجولة الثامنة لدوري المحترفين لكرة القدم، حيث يلعب “الأسطورة” بالتشكيلة نفسها التي خاضت المباراة الأخيرة مع الأهلي في الكأس، والتي انتهت بفوز “الفهود” 4 - صفر، ولكن الشيء الجديد في تشكيلة مارادونا المقبلة، يتمثل في وجود لاعبين مهمين على دكة البدلاء ويعتبران من الأسلحة الحيوية أثناء سير المباراة وهما التشيلي بوتش وعبد الله عبد الرحمن.

وحذر مارادونا لاعبيه من الثقة الزائدة، قبل مواجهة النصر، بعد الفوز العريض مؤخراً على “الفرسان”، وقال إن النصر فريق قوي ومنظم، وعلينا التركيز من البداية للنهاية، ونسيان نتيجة الأهلي، خاصة أن دوري المحترفين مسابقة تختلف عن مسابقة الكأس، ويؤدي الوصل تدريباً خفيفاً اليوم قبل دخول معسكر ليلة المباراة.

من ناحية أخرى ومع اقتراب نهاية عام 2011، أكد مروان بن بيات رئيس مجلس إدارة شركة الوصل لكرة القدم، في بيان رسمي أمس، تحدث خلاله عن ماضي وحاضر ومستقبل قلعة “الفهود” أن الوصل هو النادي الوحيد الذي حقق جميع البطولات المحلية على مستوى الدولة، والوحيد الذي امتلك الدروع في جميع الألعاب التي شارك بها، والوحيد منذ تأسيسه وحتى هذه اللحظة الذي تلعب جميع فرقه أندية الدرجة الأولى بفئة الرجال، ولا يوجد نادٍ في الإمارات استطاع تحقيق هذه المعادلة”.

وأضاف: “يعتبر الوصل أكثر أندية الإمارات جماهيرية، وهو من أوائل الأندية التي مثلت الإمارات خارجياً، ويملك سجلاً حافلاً بالنتائج الإيجابية المشرفة في البطولات الخليجية، والعربية، والآسيوية، حيث إنه أول فريق إماراتي يحقق مركزاً متقدماً على المستوى القاري، عندما احتل المركز الثالث آسيوياً، محققاً بذلك أول ميدالية كروية باسم الإمارات، والوصل هو الوحيد الذي استطاع البقاء في مركز الصدارة والوصافة في الدوري لمدة 11 موسماً متتالياً، وهو رقم قياسي، ناهيك عن أنه النادي الوحيد الذي يعتمد المنتخب الوطني عليه لتدعيم صفوفه”.

وعن مستقبل فريق الكرة قال ابن بيات: “لا يغيب عن تفكيرنا تحقيق الفوز والبطولات، فكل ما نقوم به يصب في النهاية في مصلحة الفريق ويمهد الطريق لتحقيق التفوق، ونحن نعتزم المضي قدماً بمسيرتنا التنموية وإطلاق مبادرات تسويقية واجتماعية واسعة النطاق، نقوم بالكشف عنها قريباً في المرحلة المقبلة، ونحن نتطلع أن نجعل شركة الوصل لكرة القدم من أهم المؤسسات الرياضية على مستوى الدولة، لتصبح مثالاً يقتدى به من المؤسسات الرياضية في المنطقة، ونطمح أن نتخطى آفاق الكرة الإماراتية لنمثل أيضاً الكرة العربية والآسيوية، وإن ما حققناه حتى اليوم يشكل حافزاً لنا لتحقيق مزيد من الإنجازات، والتألق وتقديم مزيد من المفاجآت لجماهيرنا، وبعد ما وصلنا إليه اليوم، لا عودة إلى الوراء”.

وقال ابن بيات: “إننا من خلال مساعينا التطويرية التي نقوم بها اليوم، إنما نكمل المسيرة التي أطلقها كل من ساهموا في تأسيس هذا النادي وهذا المقر بالذات، فكان لهم الفضل في وقوفنا الآن ها هنا، حيث معقل الرجال ومهد الأبطال الذين تألقوا بالإنجازات مدافعين عن ألوان النادي، وهؤلاء صنعوا لنا التاريخ والإنجازات الذي نعتز، لذلك لابد من هذه المحطة التقييمية لنقف وقفة تحية لكل من ساهم في الارتقاء بمسيرة إنجازاتنا الحافلة”.

وأضاف: “بين الماضي والحاضر، حقق النادي نقلة نوعية بارزة أضفت عليه أجواءً مفعمة بالإثارة، ووضعته تحت عدسة المجهر الدولي، باستقطابه الأسطورة دييجو مارادونا لقيادة “الفهود” للاستفادة من خبرته العالمية، وضخ روح شبابية حيوية في الكرة الإماراتية وإيجاد روح فريق واحد ومتماسك والارتقاء به إلى مستويات إقليمية وعالمية، وكان النادي خضع إلى سلسلة من التعديلات سواء على المستوى الإداري أو النظام الداخلي، وقام بتوسعة وتحديث مرافقه الرياضية، حيث تم تحديث الاستاد الرئيسي بالكامل وتعزيز أرضية الملعب الرئيسي ببنية جديدة كلياً مطابقة لمواصفات “الفيفا”، للمرة الأولى في تاريخه، كما تمت إضافة بعض التغييرات على المناطق المحيطة بالملعب والمخصصة لكبار الشخصيات والجمهور، وتوفير تسهيلات ومرافق حديثة لاستيعاب مزيد من الأعداد.

ومن المتوقع أيضاً إضافة مزيد من المرافق ومن بينها متجر لبيع السلع الخاصة بالنادي، وسيتم توسيع ملاعب أكاديمية كرة القدم لاستيعاب مزيد من أعداد المنتسبين الشبان إليها”.

وقال: “يشهد النادي حركة دائمة في سياق التغييرات والتطورات الأخيرة التي لا نزال في طور تطبيقها، والتي نأمل أن تحظى بتقدير الجمهور، وكل أعضاء النادي، وتأتي هذه المسيرة لتشكل أرضية خصبة تمهيداً للمرحلة المقبلة وحرصاً على توفير كافة المستلزمات الضرورية التي من شأنها أن تعزز جهودنا الرامية للارتقاء بالكرة الصفراء واستعادة أمجاد البطولات السالفة في كرة القدم على مستوى المنطقة”.

     
التقييم العام
12345
تقييمك
12345

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحتفظ الإمارات بلقب كأس الخليج في الرياض؟

نعم
لا