• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مقتل 25 عنصراً في الجيش ومسلحي العشائر

الصدر يحذّر من هروب المسؤولين من المنطقة الخضراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 مارس 2016

سرمد الطويل (بغداد)

حذر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أمس، من هروب العديد من المسؤولين ومتنفذين في الحكومة العراقية ونواب في مجلس النواب العراقي الذين يتخذون من المنطقة الخضراء مقراً لهم، فيما أعلنت لجنة برلمانية اكتمال اختيار الوزراء المرشحين للتعديل الحكومي المرتقب. في حين قتل 30 من الجيش العراقي والشرطة ومسلحي العشائر، في تفجيرات بعربات مفخخة يقودها انتحاريون وهجمات من تنظيم «داعش» في محافظة الأنبار غرب العراق.

ونقلت مصادر عن الصدر تحذيره من أن العديد من المسؤولين وعوائلهم بدأوا بالهروب من المنطقة الخضراء والسفر إلى بلدان مجاورة أو إلى أربيل، مع بدء الاعتصامات والاحتجاجات الجمعة الماضية، خوفاً من اقتحام المنطقة الخضراء من قبل المحتجين.

وقال الصدر في بيان أمس: «وردنا خبر شبه مؤكد عن خروج المسؤولين من المنطقة الخضراء وسفرهم إلى الخارج، وخروجهم من الخضراء هروب من تورطهم في الفساد». وطالب حكومة حيدر العبادي بمنعهم من السفر وإرجاعهم إلى العراق فوراً، داعياً «الدول المعنية» بعدم إعطاء أولئك المفسدين «الفرصة للتنصل والهرب».

وطالب الصدر حكومة العبادي بتنفيذ الإصلاحات وإجراء التغييرات الوزارية في الكابينة الحالية، وأضاف «من المصلحة إقامة تجمع في ساحة التحرير صباح يوم الجمعة المقبلة، للاستعداد لإقامة صلاة موحدة لكل بغداد وضواحيها أمام بوابات المنطقة الخضراء».وعبر عن أمله بأن «يكون دخول المتظاهرين سلمياً وخروجهم بعد انتهاء الصلاة فوراً سلميا، على أن يبقى المعتصمون بأماكنهم، ولتكن جمعة موحدة لكل المسلمين وعنواناً للوحدة والإصلاح».وقال: «أكرر دعوتي للعبادي، أن يكون شجاعاً في تنفيذ الإصلاحات، بدون مجاملة أو خوف من أي من الكتل التي تغطي على فاسديها ومقصريها، وأن يكون بمرحلتين لا أكثر».وأكدت المصادر أن نحو 90 اسماً رفعت إلى اللجنة المكلفة بدراسة الأسماء المرشحة للتشكيل الوزاري الجديد، وأن التشكيلة لن تبقي على أي وزير في الحكومة الحالية، وهو ما دفع العديد من المسؤولين إلى ترك محلات إقامتهم في «الخضراء».

وفي شأن متصل، قال النائب مهدي الحافظ أمس، إن لجنة اختيار وزراء التكنوقراط أنهت مهامها، وقدمت الأسماء لرئيس الوزراء حيدر العبادي. وأوضح في بيان أن الاختيار جرى وفق معايير مهنية عالية المستوى. وتوقع أن يعلن العبادي تشكيلتَه الوزارية خلال الأيام القليلة المقبلة. وشدد على أن «اللجنة كانت منسجمة جداً، وأنجزت عملها بقدرٍ كبير من المهنية، ولم تتعرض لأي ضغوط». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا