• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م
  04:27    ولي العهد السعودي: المرشد الإيراني هتلر جديد في الشرق الأوسط        04:28    مقتل 20 مسلحا من طالبان بضربة جوية في أفغانستان         04:28    تنصيب منانغاغوا رئيسا لزيمبابوي خلفا لموغابي         04:29    المعارضة السورية تتفق على إرسال وفد موحد إلى مباحثات جنيف         04:29    "الوطني للأرصاد" يتوقع أمطارا وغبارا في الأيام المقبلة         04:58    وكالة أنباء الشرق الأوسط: 85 شهيدا و80 جريحا باعتداء إرهابي على مسجد في سيناء    

يشد الرحال إلى طشقند الليلة لمواجهة لوكوموتيف

«الفرسان» في مهمة الحفاظ على القمة بـ «أرض الصخور»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 فبراير 2017

وليد فاروق (دبي)

يختتم الأهلي تدريباته اليوم، استعداداً للسفر، إلى العاصمة الأوزبكية طشقند لمواجهة لوكوموتيف بعد غد، ضمن الجولة الثانية لمنافسات المجموعة الأولى بدوري أبطال آسيا، والتي يتصدر ترتيبها «الفرسان» برصيد 3 نقاط، بفارق الأهداف عن التعاون السعودي، ومن بعده استقلال طهران من دون نقاط، وأخيراً لوكوموتيف في المركز الرابع والأخير.

وحرص الروماني أولاريو كوزمين المدير الفني الأهلي، على تكثيف تدريبات واستعدادات الفريق قبل السفر إلى طشقند «مدينة الصخور» مساء اليوم، من أجل تجهيز «الأحمر»، والوصول به إلى أعلى مستوى من اللياقة البدنية والفنية، من منطلق أن الفريق لن يؤدي هناك سوى مران وحيد غداً على ملعب المباراة، تجنباً لإجهاد اللاعبين، في ظل طول رحلة السفر إلى أوزبكستان.

وعلى مدار الأيام الماضية، ومنذ نجاح «الفرسان» في وضع بصمته الآسيوية الأولى، بتحقيق الفوز على استقلال طهران في الجولة الأولى، والمعنويات في أفضل حالاتها، ويدعمها في ذلك المستوى الفني المتميز الذي ظهر عليه جميع اللاعبين خلال تلك المباراة، واكتمال الصفوف للمرة الأولى منذ وقت بعيد.

وسعى كوزمين لاستثمار هذه الحالة الإيجابية، من أجل تحفيز الفريق لمواصلة العطاء بالروح نفسها والحماس في مباراة بعد غد، مع تحذير اللاعبين من صعوبة المواجهة، خاصة أنها أمام منافس كبير، سقط في مباراته الأولى أمام التعاون السعودي بهدف وحيد، ويهمه تعويض الخسارة في أسرع مناسبة، والتأكيد على طموحاته في المنافسة بالبطولة، وبالطبع لن يكون مقبولاً لديه استقبال صدمة جديدة، ولكن هذه المرة على أرضه ووسط جماهيره، وهو ما يضاعف من صعوبة المواجهة أمام الأهلي.

وحرص كوزمين على أن تضم تشكيلته المغادرة إلى طشقند اللاعبين أنفسهم الذين خاضوا مباراة استقلال طهران، بما فيهم البدلاء، حيث يحرض على تثبيت تشكيلته في هذه المرحلة من البطولة القارية، مع الوضع في الاعتبار أن الرغبة في تحقيق الفوز أو أي نتيجة إيجابية، هي المسيطرة على طموحات الفريق، بما يعني أن تفعيل النواحي الهجومية سيكون منهجاً واضحاً لأداء «الأحمر» في المباراة، مع الاهتمام بالجوانب الدفاعية، حرصاً على عدم استقبال أي أهداف تصعب من مهمة الأهلي في الخروج بنتيجة إيجابية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا