• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

إحباط هجوم إرهابي على مركز للشرطة في عدن

«الشرعية» تتقدم في الجوف وشبوة ومقتل عشرات المتمردين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 مارس 2016

عقيل الحلالي، وكالات (صنعاء، عدن)

واصلت قوات الشرعية اليمنية مدعومة بطيران التحالف العربي، أمس، تقدمها على الأرض في المعارك المستمرة منذ ثلاثة أيام في بلدتي المتون والمصلوب بمحافظة الجوف شمال شرق اليمن. وقال متحدث باسم المقاومة في الجوف لـ«الاتحاد»، إن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية سيطرت على أجزاء جديدة من جبل حام الاستراتيجي، مؤكداً مقتل وجرح العشرات من متمردي الحوثي والمخلوع صالح في المواجهات وغارات التحالف التي استهدفت تجمعات في المتون وبلدة برط العنان على حدود محافظة صعدة.

وتقدمت قوات الشرعية أيضاً لاستعادة بلدة بيحان آخر معاقل المتمردين في محافظة شبوة، بعد أن حررت بلدة عين وأجزاء واسعة من بلدة عسيلان. واندلعت مواجهات امس في أطراف بيحان أسفرت عن مقتل 10 متمردين. وأكد مسؤول في المقاومة الشعبية اقتراب قوات الشرعية من طريق القنذع الاستراتيجي الذي يربط بين شبوة والبيضاء التي تعد منطقة تجمع للمليشيات. وزار رئيس هيئة أركان الجيش الوطني اللواء الركن محمد المقدشي أمس جبهات القتال في شمال شبوة، مهنئاً المقاتلين بالانتصارات المحققة.

ونفذ طيران التحالف العربي غارات على مواقع متمردي الحوثي وصالح في جبل هيلان ومنطقة المشجح بالقرب من بلدة صرواح آخر معاقل المتمردين في مأرب. كما شن الطيران 3 غارات على مواقع للمليشيات في بلدة نهم شمال شرق صنعاء، حيث تقاتل قوات الشرعية منذ ديسمبر للوصول للعاصمة. واستهدفت 6 غارات قواعد عسكرية للمتمردين في بلدة أرحب شمال العاصمة، ودمرت ثلاث ضربات جوية أرتالا للمليشيات في طريق جبلي بين بلدة بني حشيش شرق صنعاء، وبلدة حريب القراميش غرب مأرب.

وقتل 4 متمردين في قصف جوي، مساء أمس، استهدف منطقة في بلدة صعفان غرب صنعاء على الطريق المؤدي إلى الحديدة. وطال القصف الجوي موقعا في بلدة الحجيلة الواقعة شرق الحديدة على حدود صنعاء، حيث تجددت الغارات على القصر الرئاسي ومعسكر النهدين جنوب العاصمة ما أسفر عن مقتل وجرح العديد من الجنود. وقتل متمرد بهجوم للمقاومة الشعبية في الحديدة، كما قتل وجرح 15 مسلحاً حوثياً وتم إعطاب مركبتهم في عملية نوعية للمقاومة ببلدة يريم شمال محافظة إب.

وفي تعز، احتدمت المعارك خصوصاً في الضاحية الجنوبية الغربية للمدينة المنكوبة جراء استمر القتال منذ عام. وكثف طيران التحالف غاراته على مواقع المتمردين في جبل هان والمقهاية بوادي الضباب جنوب غرب المدينة، وقصف أيضاً تجمعات للمليشات في جبل العلاء بالحوبان شرق المدينة، فيما تحدثت مصادر في المقاومة عن قتلى وجرحى بالعشرات في صفوف المتمردين جراء الاشتباكات والضربات الجوية. كما أعلنت التصدي لمحاولات تسلل للمتمردين من جنوب تعز باتجاه بلدة كرش شمال محافظة لحج.

من جهة ثانية، تمكن خبراء متفجرات في عدن من إبطال عبوات ناسفة تم زرعها في محيط مركز شرطة في شمال المدينة من قبل عناصر إرهابية. وأفاد مصدر أمني في المدينة بأن أفراد الشرطة عثروا على خمس عبوات ناسفة كانت بداخل أكياس كبيرة مرمية بمكان القمامة بالقرب من شرطة الممدارة، وأن هذه العبوات تحتوي على مادة «تي أن تي» شديدة الانفجار مزودة بأسلاك كهربائية معدة للتفجير، وتم تفكيكها بنجاح من قبل خبراء المتفجرات.

وينتظر أن تطلق الحكومة حملة أمنية واسعة في لحج وأبين لتطهيرها من الجماعات المتطرفة بمساندة قوات التحالف. وقال مسؤولون، إن أجهزة الأمن والجيش في عدن والمحافظات المجاورة لها تستعيد عافيتها تدريجيا لتنفيذ مهامها في حفظ الأمن والاستقرار ومكافحة الإرهاب، في ظل تخرج دفعات جديدة من قوات الشرعية الذين يجري تدريبهم في معسكرات داخلية وخارجية بدعم من دول التحالف. وأضاف هؤلاء إن دفعات جديدة سيتم تخرجها وستكون متخصصة لمكافحة الإرهاب في عدن ولحج وأبين، وإن أولى تلك الدفعات يجري التحضير لتخرجها خلال الأيام المقبلة بعد تلقيها تدريبات مكثفة ضمن جهاز قوات الأمن الخاصة.

 

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا