• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

وفاة فنانة سورية على يد شقيقها في الدنمارك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 يناير 2015

الاتحاد نت

قتلت الفنانة السورية شيندا خليل على يد شقيقها في مدينة هورسنس بشرق الدنمرك، حيث كانت تعيش مع عائلتها كلاجئين.

ونقل موقع "العربية نت" أن الحادثة جرت السبت الماضي، ولا تزال السلطات الدنمركية تجري التحقيقات مع الجاني الذي يبلغ من العمر 24 عاماً.

والفنانة شيندا من مواليد مدينة القامشلي السورية، وتبلغ من العمر 28 عاماً. درست المحاسبة في المعهد المالي بدمشق، وشاركت في العديد من المسلسلات السورية. ومن أشهر أفلامها فيلم "العدادون".

وعملت شيندا أيضاً كمقدمة لبرنامج "أخبار الفن" في التلفزيون السوري.

وكانت شيندا هاجرت مع عائلتها إلى الدنمرك قبل نحو 3 سنوات، واستقروا هناك كلاجئين، كما كانت تتردد على دمشق بين الفينة والأخرى لمتابعة أعمالها هناك.

ونقلت تقارير إخبارية عن مصادر مقربة من العائلة قولها إن شقيقها كان سكراناً وقت الحادث، وطلب منها 100 يورو، لكن شيندا طلبت منه الانتظار حتى بداية الشهر، فبادرها شقيقها بالسكين وحز عنقها وطعنها في عدة أماكن بوجهها وجسمها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا