• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

"حاضنة ابتكاري" تحول أفكار المواطنين إلى مشاريع على أرض الواقع

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 ديسمبر 2015

عبدالرحمن اسماعيل

تبنت دائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي، بالتعاون مع صندوق خليفة لتطوير المشاريع، "حاضنة ابتكاري" لتحويل الأفكار الإبداعية للمواطنين إلى مشاريع مطبقة على أرض الواقع.

وقال خليفة بن سالم المنصوري وكيل دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي بالإنابة، في بيان صحفي اليوم السبت، إن سياسة الابتكار تعد أداة حكومية تستهدف زيادة وتيرة الابتكار في منظومة الاقتصاد الوطني، وحل للمعوقات الاجتماعية والاقتصادية المتنوعة، مثل انخفاض مستويات الإنتاجية.

وأضاف أن "حاضنة ابتكاري" تعد من أهم المشاريع التي نفذتها الدائرة، وأول برنامج لتحويل الأفكار الإبداعية للمواطنين إلى مشاريع يمكن تطبيقها على أرض الواقع في إمارة أبوظبي، وذلك بإشراف الدائرة وبالتعاون وشركائها الاستراتيجيين.

واستمر تكوين الحاضنة في مقر دائرة التنمية الاقتصادية مدة 3 أشهر، بهدف تشجيع المواطنين على ممارسة الأعمال الحرة في مجال الابتكار، حيث قامت الدائرة بترخيص جميع المشاريع المبتكرة ذات الجدوى والمربحة اقتصادياً.

وأوضح المنصوري أن دائرة التمية الاقتصادية بأبوظبي، تعكف حاليا بالتعاون مع كل من مجلس أبوظبي للتعليم، وصندوق خليفة لتطوير المشاريع ولجنة أبوظبي لتطوير التكنولوجيا، على بناء منظومة عمل تشريعية متكاملة ومترابطة تبدأ من التعليم والتثقيف للمجتمع بأهمية الابتكار، مروراً بربط الأفكار بالقطاعات المستهدفة في خطة أبوظبي، وانتهاء بدعمها ماديا من خلال شركات تمويل تجارية أو مؤسسات حكومية مثل صندوق خليفة وترخيصها كنشاط تجاري من قبل مركز أبوظبي للأعمال التابع للدائرة، بهدف ممارسة المشروع المبتكر كرائد أعمال في الإمارة.

وأكد أن مبادرة "حاضنة ابتكاري" تستهدف دعم الجهات والبرامج الحكومية المتخصصة في امارة ابوظبي لمساعدة أصحاب الافكار الابداعية وتحويلها إلى نماذج يمكن محاكاتها على أرض الواقع وتجربتها وتطويرها لتصبح الأساس الذي يمكن البناء عليه في توليد المشاريع الناشئة من قبل المواطنين.

وأفاد المنصوري بأن المشاريع المشاركة ركزت في معظمها على اختراع حلول رقمية وتطبيقات للهواتف الذكية تخدم قطاع السياحة في إمارة أبوظبي، بناءً على الحاجة التي ابدتها هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة ونجحت ستة مشاريع في استكمال البرنامج والوصول إلى الجاهزية لتنفيذها على أرض الواقع.

وأشار إلى إعداد مؤشر الابتكار في إمارة أبوظبي، حيث يهدف تقرير الابتكار إلى تقييم العوامل المختلفة التي تساهم في الابتكار في الإمارة، ومقارنتها بكيفية أداء الاقتصادات الأخرى، من خلال مؤشر الابتكار وتحليل أداء الابتكار لمجتمع الأعمال في أبوظبي، من خلال مسح الابتكار.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا