• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  12:01     مصادر أمنية: مسلحون يقتلون جنديين شمال لبنان     

التنظيم يعيش أسوأ أيامه في الأنبار..

"داعش" يلجأ إلى المخدرات لتحفيز انتحارييه

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 ديسمبر 2015

د ب أ

قال زعماء محليون في محافظة الأنبار العراقية، التي تشهد معارك عنيفة لطرد تنظيم "داعش" الإرهابي من مدينة الرمادي، إن التنظيم يلجأ إلى المخدرات لإقناع انتحارييه بتنفيذ العمليات.

وتشهد مدن تابعة لمحافظة الأنبار كبرى المحافظات العراقية معارك عنيفة بين القوات العراقية المتمثلة بالجيش والشرطة والحشد الشعبي ورجال العشائر ضد تنظيم "داعش" الذي يتحصن بالمدينة بعدما أجبر عشرات العوائل على البقاء والاحتماء بها كدروع بشرية.

ونجحت القوات العراقية، بدعم من طيران التحالف الدولي، في تحقيق انتصارات كبيرة على التنظيم المتطرف بعد أن كان يفرض سيطرة قوية على جميع المناطق التابعة لمحافظة الأنبار وطرد عناصر التنظيم من أحيائها والوصول الآن إلى المجمع الحكومي الذي تدور حوله حاليا معارك بين الطرفين.

وذكر هؤلاء الزعماء المحليون في تصريحات صحيفة، اليوم السبت أن "القوات العراقية تقترب من المجمع الحكومي وهو آخر معاقل داعش وسط الرمادي".

وقال الشيخ فيصل العسافي رئيس مجلس العشائر المنتفضة ضد داعش إن "داعش يعيش أسوأ لحظاته بعد خسارته لطرق الإمدادات في الثرثار والرمادي باتجاه بلدات هيت والقائم".

وأضاف أن "قطع ذلك الخط جعل المسلحين محاصرين في الرمادي هم الآن منهارون فلم تعد تصلهم حتى المخدرات القادمة من سوريا".

... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا