• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

رفضه وسيلة للتمرد على سيطرة الكبار

تناول الطعام.. متعة وليس معركة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 فبراير 2018

خورشيد حرفوش (القاهرة)

يعد صراع القوى الناتج عن ردود فعل الأبوين المبالغ بها لطريقة أكل الطفل نمطاً شائعاً.

وقد يدرك الأطفال، أن الأكل مهم بالنسبة لأبويهم، وأنه غير مهم بالنسبة لهم، وبذا يصبح عدم تناول الطعام وسيلة للتعبير عن رفض سيطرة الكبار. وتفسر الدكتورة رجاء سليمة، أخصائية طب الأطفال، ظاهرة قلة أكل الصغار، موضحة أن «تعبير باستطاعتي أن أفعل ما أشاء قد يأخذ شكل أكل أقل كمية ممكنة من الطعام فقط، وهذا الشكل من التعبير عن الشخصية يزيد احتماله عندما يظهر الأبوان اهتماماً كبيراً بموضوع الأكل، وتزداد مشكلة الأكل تعقيداً في الحالات التي تصبح فيها قلة الأكل وسيلة للتعبير عن الاستقلالية والغضب».

وتؤكد أن الجدال حول قضية الأكل قد يسبب مشكلة مزمنة وأكثر حدة بسبب التوتر الناتج، وهكذا تتشكل حلقة مفرغة، إذ إن جو الأسرة المتوتر لا يساعد على الأكل، وتصبح رغبة الأطفال هي إنهاء الوجبة بأي شكل.

وتتابع أن الأمهات عادة ما يفرضن مفاهيمهن الخاصة عن الحاجات على الطفل ما يمنعه من تطوير وعي حقيقي للجوع، فلا يتعلم هؤلاء الأطفال أن يكونوا أشخاصاً مستقلين لديهم وعي تام لحاجاتهم الجسمية.

وكثيراً ما يشعرون وكأنهم لا يقومون بأي شيء بالشكل الصحيح أبداً، وقد يكونون شديدي الملاحظة للآخرين، ومع ذلك غير واعين لإدراكاتهم الجسدية، وقد يتطور لديهم وعي خاطئ يتعلق بالجوع والشبع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا