• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

3 آراء وقضية

فشل الأهداف.. مسؤولية الإدارة.. المدرب.. أم اللاعبين؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 ديسمبر 2015

أمين الدوبلي (أبوظبي)

في بداية كل موسم ، وعند التحدث عن الطموحات والآمال والأهداف، نجد أن 70 ٪ من أنديتنا ترفع شعار المنافسة، و20 ٪ ترفع شعار «منطقة الأمان»، و10 ٪ فقط تتحدث عن البقاء، ولكن مع مرور الوقت نجد أن تلك الوعود تذهب مع الريح، وأحياناً من يبحث عن المنافسة على الصدارة، تجده ينافس من أجل النجاة من الهبوط، ومن يبحث عن المنطقة الدافئة، تجده بعيد كل البعد عن الدفء، بل ترتعش فرائسه وحده في العراء، فهل ما زلنا نتعامل مع الكرة بمنطق الهواية؟.

الأهداف التي تتحدد في بداية الموسم، لابد أن تكون على أسس واقعية، والمسؤول عن تحقيقها في كل فريق 3 عناصر مهمة، الإدارة، التي تتمثل في شركة الكرة وأعضاء مجلس إدارتها، والجهاز الإداري للفريق، والجهاز الفني الذي يعد اللاعبين ويجهزهم لكل مباراة فنياً وبدنياً ويدرس المنافسين، ويضع التصور المناسب لكل منافس على حدة، واللاعبين الذين هم الأدوات الحقيقية التي تطبق الاستراتيجية وتحقق الأهداف. هذه هي العناصر الثلاثة المهمة لبلوغ أي نجاح، أو في التسبب في الفشل، لكن السؤال الذي نطرحه اليوم في قضية الجولة الثانية عشرة عن المسؤول الأول عن ضياع الأهداف، وفشل المقاصد، هل هو الإدارة، أم الجهاز الفني؟ أو اللاعبين؟.

التصحيح يقع على عاتق رأس الهرم

عبيد الشامسي: الجميع شركاء والنسب متساوية

أبوظبي (الاتحاد) ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا