• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

البراءة لبائع عربي من تهمة هتك عرض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 فبراير 2017

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية)

برأت محكمة استئناف الظفرة برئاسة المستشار بلقاسم بكي بائعاً عربياً متهماً بهتك عرض طفلة عمرها 6 سنوات، بعد أن قضت محكمة الجنايات بسجنه 3 سنوات، والإبعاد عن الدولة بعد قضاء العقوبة.

وتعود تفاصيل القضية عندما قدم ولي أمر الطفلة بلاغاً إلى الشرطة يتهم البائع باستغلال وجود الطفلة في محل عمله داخل السوبر ماركت، وقام باستدراجها إلى مكان بعيد عن أعين الناس، وقام بتحسس جسدها، مستغلاً براءتها وصغر سنها، وبناء عليه ألقت الشرطة القبض على المتهم، وأجرت معه النيابة العامة التحقيقات ووجهت إليه تهمة هتك عرض طفلة، وقدمته إلى محكمة الجنايات.

وأنكر المتهم الاتهامات التي وجهت إليه أمام محكمة الجنايات، مؤكداً أن محله مكان مفتوح، ولا يوجد به مكان مغلق، وبالتالي فإن أي حركة يقوم بها يتم كشفها من الجمهور، ولم يبد المتهم أي تفسير للصور التي التقطتها له كاميرات المراقبة الموجودة في مكان عمله، والتي تثبت احتكاكه بالمجني عليها.

وحكمت عليه محكمة الجنايات بالسجن 3 سنوات والإبعاد عن الدولة، ولم يجد الحكم قبولاً لدى المتهم، وقرر استئناف الحكم أمام محكمة استئناف الظفرة، وأنكر الاتهامات الموجهة إليه، وقرر أنه كان موجوداً في محل عمله، وفوجئ بوجود الطفلة بصحبة والديها، ولم تكن بمفردها، كما أن الطفلة تأخرت في الخروج مع والديها لشراء جبنة موضوعة على رفوف عالية، ما اضطره إلى حملها لاختيار نوع الجبنة التي ترغب فيها، لوجود أنواع عديدة منها، وبعد اختيارها أنزلها، ولم يرتكب معها أي فعل من شأنه هتك عرضها، مؤكداً أن المكان مكشوف، ويمكن لأي شخص أن يرى ما يحدث، ولو كان يرغب في ارتكاب هذا الفعل لاختار مكاناً مظلماً وبعيداً عن الناس وليس في مركز تجاري مكتظ بالأشخاص، وبناء عليه قضت المحكمة بحكمها السابق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا