• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مقتل مسلح في بن قردان و6 في الجنوب الجزائري

تونس والجزائر نحو جبهة موحدة في مواجهة الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 مارس 2016

عواصم (الاتحاد، وكالات)

أعلنت السلطات التونسية أمس مقتل إرهابي متحصن في منزله في منطقة الصياح في مدينة بن قردان الحدودية مع ليبيا، بعد معارك عنيفة استمرت ساعات، أسفرت أيضا عن وقوع 11 جريحا في صفوف قوات الأمن والشرطة وضبط أسلحة وذخائر، وذلك بالتزامن مع تمكن الحرس الوطني بالتعاون مع الأهالي من القبض على ثلاثة عناصر بايعوا تنظيم «داعش» في منطقة رمادة في ولاية تطاوين جنوب شرق تونس.

وعلى خط موازٍ، قتل الجيش الجزائري ستة إرهابيين خلال عملية أمنية واسعة في منطقة الواد القريبة من الحدود التونسية، أسفرت أيضا عن مصادرة أسلحة وذخائر، وذلك وسط تأكيد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة عزم بلاده على توحيد جهودها مع تونس من أجل مواجهة خطر الإرهاب الذي يحدق بأمن واستقرار المنطقة.

وأكدت وزارتا الداخلية والدفاع التونسيتان في بيان مشترك أن «وحدات أمنية وعسكرية حاصرت أمس الأول منزلاً يتحصن فيه عنصر إرهابي في منطقة الصياح في ضواحي مدينة بن قردان.

وانتهت العملية بمقتل العنصر الإرهابي وحجز سلاح كلاشنيكوف وذخيرة ورمانات يدوية». وأشار البيان إلى إصابة ثلاثة عسكريين وعنصر في الحرس الوطني وستة شرطيين ومدني في العملية، موضحاً أن الإصابات ليست خطيرة.

وقال المصدر الأمني: «إن العملية كانت تستهدف شخصاً يشتبه في أنه قتل مسؤولاً في قوات الأمن في هجمات مطلع الشهر في بن قردان». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا