• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مباراتان في افتتاح الأسبوع الثاني لدوري «الأولى»

دبي يواجه الخليج.. والعروبة يستضيف رأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 ديسمبر 2015

سيد عثمان (الفجيرة) تقام اليوم مباراتان في افتتاح منافسات الأسبوع الثاني لدوري الدرجة الأولى، فيلتقي في الرابعة و45 دقيقة العروبة مع رأس الخيمة، وفي الرابعة و50 دقيقة يلعب دبي مع الخليج. وتختتم مباريات هذه الجولة غداً، فيلعب حتا مع اتحاد كلباء، وعجمان مع دبا الحصن، ويحصل فريق الذيد على راحة إجبارية. وكانت الجولة الأولى الافتتاحية بمثابة بالون اختبار لطموحات وآمال فرق المسابقة، وظهر جلياً من واقع النتائج أن الأمل يحدو جميع الفرق للمنافسة على بطاقتي الصعود لدوري الخليج العربي ومنافسات المحترفين، وينتظر أن تجد الفرق الرئيسية المرشحة للصعود، وهي اتحاد كلباء، وعجمان، ودبي، صعوبات كثيرة إن لم تقاتل على كل نقطة بعدما أخذت المباريات طابع منافسات الكؤوس من الأسبوع الأول. وكان من ثمرة هذا الأمر نجاح أبناء العروبة بنيران صديقة في العودة بنقطة من ملعب النمور فيما فقد اتحاد كلباء نقطتين غاليتين بالتعادل 1-1، بينما كشر فريق الذيد عن أنيابه في ملعب البرتقالي وكسب نقطة ثمينة ونزف عجمان نقطتين بالتعادل 2 - 2، في حين وجد فريق دبا الحصن صعوبات كبيرة ليتخطى ضيفه رأس الخيمة ونجح الحصناوية أصحاب الأرض في حسم المباراة لصالحهم بالأنفاس الأخيرة في الوقت القاتل 3 - 2، ونجح فريق حتا في ملعب الخليج بالفوز على أبناء خورفكان في عقر دارهم 3 - 2. ويعتلي فريق حتا صدارة المسابقة برصيد 3 نقاط سيشهد تحدياً آخر صعباً غداً عند استضافته نمور كلباء الجريحة، وبالتالي ستكون صدارة حتا في مهب الريح، خاصة أنهم يتساوون بالنقاط مع دبا الحصن الوصيف والذي عليه هو الآخر أن يقاتل في ملعب عجمان لأجل بقائه في الصدارة، ولهذا فباب التوقعات مفتوح على مصراعيه لإعادة ترتيب جدول الترتيب العام عبر عملية تبادل المقاعد الموسيقية إن لم يتشبث فريقا المقدمة بكل نقطة. تتجه الأنظار اليوم إلى ملعب أبناء العوير، حيث المواجهة الصعبة بين دبي صاحب الأرض والمركز السابع والذي غاب عن جولة الافتتاح بسبب الراحة الإجبارية، ولهذا فرصيده صفر وتعد المباراة هي الاختبار والتحدي الأول لأسود العوير في دوري الأولى هذا الموسم ،وعلى الطرف الثاني فريق الخليج الضيف الذي يحتل المركز الثامن برصيد صفر. ويبحث الفريقان اليوم عن الفوز الأول، فأسود العوير يسعون لكسب النقاط الثلاث لتكون بمثابة دفعة معنوية لهم في سباق الصعود إلى الخليج العربي ومنافسات المحترفين مستفيدين من درس الموسم الماضي الذي طارت البطاقة الثانية للصعود من أيديهم وذهبت للشعب بالأنفاس الأخيرة للمسابقة ويأمل فريق الخليج تضميد جراح وغسل دموع الجولة الافتتاحية التي خسروا خلالها من حتا 2-3. ويقود أسود العوير اليوم ابن النادي المدرب المواطن محمد العجماني الذي يعد اللقاء أول ظهور واختبار له بعدما حل قبل أيام بدلاً من الفرنسي سباستيان ديسابر الذي فشل في المحافظة على لقب كأس الاتحاد والذي ذهب إلى فريق عجمان، ولكن يبقى أن العجماني يحتاج إلى بعض الوقت ويمكنه الاستفادة بالطبع من عملية تغيير الجهاز الفني والتي تشكل دوماً دفعة لكل فريق يقوم بعملية تغيير كنوع من التبرير على ما يبدو من جانب اللاعبين لتحميل المدرب السابق مسؤولية أي فشل. وتتسم مباريات الفريقين دوماً بالقوة والندية ويطمح البرازيلي رينيه كروز بسباحة ناجحة لسفينة الخليج اليوم عبر تفادي الهزيمة الثانية التي قد تبعثر أوراق أبناء خورفكان هذا الموسم باعتبار أن النقطة التي تضيع لن تعوض بمسابقة لا تضم سوى 9 فرق. والجدير بالذكر أن أسود العوير تخطوا عقبة الخليج بصعوبة في كأس الاتحاد بالفوز 2 - 1. ويشهد ملعب خليفة بن زايد في الفجيرة مواجهة ساخنة بين أصحاب الأرض فريق العروبة السادس برصيد نقطة واحدة ورأس الخيمة الأخير برصيد صفر. ويطمح أبناء العروبة لتذوق حلاوة الفوز الأول فالمباراة بين جماهيرهم وهم في أعلى معنوياتهم بعدما حظوا باحترام وتقدير الجميع بعد أدائهم الرجولي في مباراتهم الافتتاحية على ملعب اتحاد كلباء وهو الأمر الذي رفع سقف الطموحات لدى الجميع في قلعة الفجيرة الخضراء. ويحلم فريق رأس الخيمة الذي خرج صفر اليدين من الجولة الأولى بعد خسارته بصعوبة من مضيفه دبا الحصن هو الآخر بالفوز الأول. وكان العروبة قد فاز على رأس الخيمة بهدفين نظيفين في المواجهة التي جمعت الفريقين في كأس الاتحاد. وتشهد المباراة مواجهة بين البرازيلي ماركو داكونا مدرب العروبة الذي تولى المهمة قبل شهر وظهرت بصمته على أداء فريقه بعدما قدم مباراة تكتيكية أمام النمور، وحسن إبراهيم المدرب المواطن لفريق رأس الخيمة الذي يواصل مسيرة بناء فريق قوي نجح بالفعل في وضع لبناته بدليل الأداء القوى للخيماوية أمام دبا الحصن من جهة وتقديم الفريق عدداً من العروض القوية في كأس الاتحاد من جهة ثانية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا