• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

قرية للأطفال ومسابقات للحرف اليدوية التراثية

إعلان نتائج مسابقة المحالب في مهرجان الظفرة لمزاينة الإبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 ديسمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت لجنة التحكيم في مسابقة المحالب التي أقيمت، أمس، ضمن مسابقة بينونة في إطار مهرجان الظفرة لمزاينة الإبل عن نتائج منافسات شوط الثنو عرابي محليات وشوط الثنو خواوير محليات. وأسفرت نتائج شوط الثنو عرابي محليات عن فوز عبدالله سالم سالمين المنهالي بالمركز الاول بينما جاء في المركز الثاني محمد سليم حسن سعيد ثوعار المهري في حين حل بالمركز الثالث مبارك علي مبارك محمد الكربي والمركز الرابع محمد علي مبارك محمد الكربي والمركز الخامس حسن صادر ال معروف الصعيري والمركز السادس حمد عوض عتيق زيتون المهيري والمركز السابع محمد سالم مبخوت الراشدي والمركز الثامن عوض عتيق محمد زيتون المهيري والمركز التاسع حميد سعيد المحرمي والمركز العاشر حجاب زايد سعد العامري. وفي شوط الثنو خواوير محليات حصل على المركز الاول سالم عبدالله سلطان ثوعار وعلى المركز الثاني خالد محمد سهيل عموش بينما جاء في المركز الثالث حمد سعيد مسلم الراشدي والمركز الرابع صالح مسلم احمد سعيد الكثيري والمركز الخامس عوض عتيق محمد زيتون المهيري والمركز السادس بخيت محمد سعيد حمديه الشحري والمركز السابع سعيد محسن فرج سعيد العامري والمركز الثامن صلاح صالح البرك الراشدي والمركز التاسع مسلم بن علي بن محد العامري والمركز العاشر سالم سعيد محمد خويتم الراشدي.

وأكد عبدالله بطي القبيسي مدير المشاريع في لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، أنه منذ انطلاقة أول موسم لمهرجان الظفرة في عام 2008 حتى دورته التاسعة التي انطلقت منذ أيام، استطاع هذا الحدث أن يسرد تاريخ الإمارات، وأن يُبرز مدى تلاحم ماضيه العريق مع حاضره المجيد، وذلك من خلال طرح العديد من المسابقات التراثية والفعاليات المتميزة.

وأشار إلى أن تراث الإمارات هو اليوم والأمس والغد، وهذا بحد ذاته يعتبر أجمل ما يُضاف لمكانة التراث الثقافي لدولة الإمارات على الصعيد العالمي، وعلى مدى المواسم السابقة أثبت المهرجان جدارته كمحطة تعريفية ومنصّة تراثية شكلت فرصة حقيقية لتعريف الأجيال الحالية والقادمة بأسس النهضة التي ارتكزت إليها دولة الإمارات، للوصول إلى ما هي عليه اليوم من تطور وتقدم.

وتُقام الدورة التاسعة من مهرجان الظفرة تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبتنظيم من لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، وذلك خلال الفترة من 10 ولغاية 30 ديسمبر 2015 في مدينة زايد بالمنطقة الغربية.

وأشاد القبيسي بالجهود المُخلصة لانطلاقة حدث مُهم يُعنى بحماية التراث البيئي والتاريخي ويُعزّز صلة الوصل بين ماضي المواطن الإماراتي وحاضره، خاصة وأنّ الدورة الحالية من مهرجان الظفرة تشهد إنجاز المرحلة الأولى من مشروع السوق الشعبي التراثي الدائم للمهرجان الذي يستقبل الزوار والسياح يومياً من العاشرة صباحاً ولغاية العاشرة مساءً، وذلك بالتعاون بين لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية وشركة أبوظبي للعمليات البترولية البرية المحدودة (أدكو)، والتي بدورها تُعدّ من أهم الجهات الداعمة للمهرجان، وتضطلع دوماً بمسؤولية كبيرة في خدمة المجتمع.

وتوجّه بالشكر لكل من ساهم في تقديم مختلف أشكال المُساندة لتنظيم هذا الحدث المميز: راعي المهرجان شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، راعي مزاينة الإبل شركة المسعود للسيارات، ورعاة المسابقات التراثية (الاتحاد للقطارات، بن حمودة للسيارات، سيكيورتيك، ومؤسسة الإمارات للطاقة النووية).

وكذلك كافة الجهات الداعمة للمهرجان: ديوان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، دائرة الشؤون البلدية - بلدية المنطقة الغربية، القيادة العامة لشرطة أبوظبي، جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، مركز إدارة النفايات بأبوظبي «تدوير»، نادي صقاري الإمارات، نادي أبوظبي للصقارين، شركة أبوظبي للتوزيع، الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، والمجموعة العلمية المتقدمة المُشرفة على مزاد الهجن، إضافة للداعم الطبي «مستشفيات الغربية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض