• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

يلتقي جمهوره على مسرح المجاز 7 يناير

صابر الرباعي يُحيي أولى أمسيات «الشارقة للموسيقى العالمية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 ديسمبر 2015

الشارقة (الاتحاد)

يحيي الفنان والمطرب التونسي صابر الرباعي، أولى أمسيات مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية، في دورته الثالثة، وذلك عند الساعة التاسعة من مساء يوم الخميس، السابع من يناير المقبل، على مسرح المجاز، ليدشن بذلك فعاليات المهرجان التي ستتواصل حتى مساء الثلاثاء، 12 يناير 2015.

يشارك في مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية، الذي ينظمه مركز فرات قدوري للموسيقى، برعاية هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، نخبة من الفنانين والفرق الموسيقية من 13 دولة عربية وأجنبية، وتتضمن فعالياته أمسيات فنية، تقام في مسرح المجاز، ومسرح القصباء، ومسرح جزيرة العلم، وأخرى تقام في الهواء الطلق بالقصباء، وقلب الشارقة، وواجهة المجاز المائية.

وأعرب الفنان صابر الرباعي عن سعادته بالمشاركة في مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية وقال: «سعيد بالمشاركة في هذا المهرجان الذي يكتسب مكانة خاصة من خلال تنظيمه في الشارقة، مدينة الثقافة والفنون، وبأن تتاح لي فرصة زيارة هذه الإمارة الجميلة المعروفة باهتمامها بالثقافة الهادفة والفن الراقي، ومتشوق للقاء جمهوري في الشارقة والإمارات ضمن هذا الحفل الكبير على مسرح المجاز، الذي سأقدم خلاله مجموعة متنوعة من الأغاني القديمة والحديثة الخاصة بي».

وأكد الفنان فرات قدوري، مدير المهرجان، أن مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية أصبح له جمهور كبير، ليس من إمارة الشارقة فحسب، وإنما من مختلف أنحاء الإمارات وخارجها، وهو ما جعل الإمارة ملتقى الفن الراقي على مستوى المنطقة. وأشار إلى أن الدورة الثالثة ستتضمن مزيجاً من الموسيقى الشرقية والغربية، إلى جانب اللون اللاتيني والأفريقي على مدار ستة أيام من الأصوات العذبة والألحان الجميلة.

ومن ناحيته قال خالد ابراهيم القصير، المنسق العام لمهرجان الشارقة للموسيقى العالمية في «شروق»: «نحن سعداء باستضافة الفنان صابر الرباعي في مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية 2016، وكلنا ثقة بأن الدورة الثالثة من المهرجان سترضي أذواق محبي مختلف الأنواع الموسيقية، حيث سيشارك هذا العام العديد من الفنانين والفرق من مختلف دول العالم، والتي ستزيد أمسيات الشارقة جمالاً».

ويتميّز الفنان صابر الرباعي بصوته الطربي وإحساسه الدافئ، ويعرف عنه قدرته على الغناء بعدة لهجات وخاصة اللبنانية، والمصرية، والتونسية، والخليجية. ومنذ عام 1991، أصدر نحو 15 ألبوماً، أشهرها «حيّروني»، و«سيدي منصور»، و«عللي جرى»، و«شارع الغرام»، و«أتحدى العالم»، و«واحشني جداً». ويعتبر الرباعي أول فنان من جيله، والرابع بعد عبد الحليم، وأم كلثوم، ووردة، يقف على مسرح الأولمبيا الشهير في باريس عام 2008، والذي غنت عليه أسماء عالمية شهيرة من كافة دول العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا