• الاثنين 23 جمادى الأولى 1438هـ - 20 فبراير 2017م
  12:36     أردني يشعل النار في نفسه بسبب ظروفه المعيشية الصعبة         12:36     حكومة جنوب السودان تعلن المجاعة في عدة مناطق من البلاد        01:23     الجيش الاسرائيلي يعلن سقوط صاروخين أطلقا من سيناء في أراضيه         01:24     محكمة النقض المصرية تصدر حكما نهائيا بإعدام 11 شخصا في قضية مذبحة استاد بورسعيد التي قتل فيها أكثر من 70 مشجعا لكرة القدم عام 2012     

ريبيرو يقود الأهلي إلى المربع الذهبي

«الفرسان» يتعادل مع «فارس الغربية» ويتأهل لمواجهة «الجوارح»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 ديسمبر 2015

محمد سيد أحمد (أبوظبي) أكمل الأهلي عقد فرق المربع الذهبي لكأس الخليج العربي، بتعادله 1 ـ 1 مع الظفرة أمس على استاد حمدان بن زايد في المنطقة الغربية، في ختام مباريات المجموعة الأولى، بعد مباراة متكافئة بين الطرفين، ليرفع الفرسان رصيده إلى 10 نقاط، ويتأهل كثانٍ للمجموعة الأولى، بأفضلية النتائج المباشرة على النصر الذي يتساوى معه بالرصيد نفسه. وأنهى الظفرة مشاركته في المسابقة رابع برصيد 7 نقاط، ويواجه الأهلي الشباب في نصف النهائي على ملعب الأخير. وكان الظفرة تقدم بالهدف الأول عن طريق حمد الأحبابي في الدقيقة (36) وتعادل البديل إيفرتون ريبيرو للأهلي في الدقيقة (52)، وأخرج الحكم فهد الكسار الذي أدار اللقاء 3 إنذارات نالها إبراهيم سعيد (الظفرة)، وموسى سو وماجد حسن (الأهلي). أراح الظفرة معظم لاعبيه الأساسيين بمن فيهم الأجانب، وحضر من اللاعبين الكبار فقط عبد السلام جمعة ضمن قائمة البدلاء، وبنسبة أقل فعل الأهلي الشيء نفسه، حيث دفع بموسى سو بجوار أحمد خليل في الاحتياط بينما احتفظ بليما وريبيرو على الدكة، وهدد سو مرمى الظفرة عند الدقيقة السادسة بعد عرضية من أحمد خليل، بتسديدة قوية صدها الحارس علي الأمير قبل أن يبعد الدفاع الكرة، وانتظر الظفرة حتى الدقيقة 14 ليشكل خطورة حقيقية على مرمى ماجد ناصر، بهجمة مرتدة سريعة انتهت بعرضية من عبد الله عبد القادر لكن سالمين خميس حولها إلى الركنية، تكررت محاولات فارس الغربية ليكسب ركنيتين متتاليتين، وبعدها وصل إلى مرمى الأهلي في أكثر من مناسبة، لكن غياب التركيز والتسرع جعل مهمة دفاع الفرسان سهلة في منع الكرة من الوصول إلى المرمى. حافظ الظفرة على تماسكه وكان الطرف الأفضل من حيث السيطرة والاستحواذ، وسط تراجع للأهلي الذي حاول امتصاص لاعبي مضيفه وأغلبهم من الشباب، ونال إبراهيم سعيد لاعب الظفرة الإنذار الأول في اللقاء عند تأخره في تنفيذ رمية تماس، وبعدها نال موسى سو إنذاراً أيضاً للاحتجاج. وشهدت الدقيقة 36 تقدم الظفرة بالهدف الأول بعد تمريره على طبق من ذهب أرسلها عبد الله عبد القادر إلى حمد الأحبابي الذي اسكن الكرة المرمى الأهلاوي، ورفع الهدف من قوة المباراة، حيث اندفع الأهلي بحثا عن التعديل وكاد موسى سو يسجل براسية موسى سو لكن على الأمير حارس الظفرة كان حاضراً. وباغت حمد الأحبابي الجميع بتسديدة قوية من خارج المنطقة أبعدها ماجد ناصر بصعوبة إلى الركنية، في آخر مشهد خطير في الشوط الأول الذي أجاد فيه شباب فارس الغربية على مستوى الانضباط والاستحواذ والخطورة، ولعب حماس الشباب دورا كبيرا في ظهور الفريق بهذا الشكل الجيد، وبالمقابل قدم الأهلي مستوى متوسطا، ولم يظهر بمستواه المعروف، وافتقد الحماس والتركيز في نقل الكرة والاستحواذ عليها بالذات في وسط اللعب، لتكون النتيجة منطقية عطفا على الأداء. ومع انطلاق الشوط الثاني عزز أولاريو كوزمين مدرب الأهلي هجوم الفرسان بالدفع برودريجو ليما وإيفرتون ريبيرو وسحب نواف مبارك وحسن عبد الرحمن، وضغط الأهلي من بداية الشوط بحثا عن هدف التعادل وأضاع في أول 5 دقائق فرصتين، الأولى من عرضية ريبيرو لعبد العزيز صنقور والثانية تسديدة لأحمد خليل الذي عاد ونفذ ضربة ثابتة ومرر الكرة إلى لبيرو الذي سددها في المرمى مباشرة محرزا منها هدف التعادل إلى الأهلي، وهو الهدف الأول له في البطولة. وأجرى الظفرة تبديلا بدخول هداف العامري مكان عبد الله عبد الهادي، وتواصلت خطورة الفرسان على مرمى فارس الغربية، وأخرج الحكم فهد الكسار الإنذار الثالث في اللقاء لماجد حسن بعد دخول متهور على خالد بطي، وتألق ماجد ناصر في منع فرصة خطيرة للظفرة من رأسية حمد الأحبابي، ليحرم الظفرة من التقدم من جديد في المباراة في الدقيقة 77. وأجرى الظفرة تبديلين دفعة واحدة بدخول سالم سعيد وعبد السلام جمعة وخروج علي إبراهيم وخليل عبد الله، وتبعه الأهلي بدخول وليد عباس وخروج يوسف السيد، وحاول عادل الحمادي استغلال خروج الحارس علي الأمير بكرة طويلة لكنها أخطأت المرمى، لينتهي اللقاء بالتعادل 1/&rlm 1.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا