• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

غرفة الشارقة تشارك في الملتقى الإماراتي ـ الألماني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 مايو 2007

الشارقة ـ الاتحاد: تشارك غرفة تجارة وصناعة الشارقة في فعاليات الملتقى الاقتصادي الإماراتي ـ الألماني غداً ''الثلاثاء'' في مدينة فرانكفورت، بمشاركة واسعة من المسؤولين ورجال الأعمال في كلا البلدين، ويضم وفد الغرفة أحمد محمد المدفع رئيس مجلس الإدارة وأحمد محمد الأميري عضو مجلس الإدارة ومحمد أحمد أمين مساعد المدير العام للشؤون الاقتصادية بالغرفة.

وقال أحمد المدفع، قبل مغادرته البلاد، إن المتغيرات التي تشهدها الساحة الاقتصادية على الصعيدين الإقليمي والدولي استوجبت تفعيل لغة الحوار والتحاور بين رجال الأعمال محلياً وخارجياً، ومن هنا جاءت المشاركة في الملتقيات التي تدعمها الدولة من خلال اهتمام ملموس ورعاية من معالي الشيخة لبنى القاسمي، وزيرة الاقتصاد بالدولة، وحرصت الغرفة على المساهمة في توفير وسائل إنجاح الملتقيات.

وأضاف المدفع أن الملتقى، الذي يعقد دورته الرابعة، يتضمن تنظيم معرض إماراتي يضم في أجنحته نماذج ومعروضات متنوعة لإبراز أوجه التطور الشامل والحضاري وإسهامات القطاع الخاص في التنمية المستدامة والتحديث الاقتصادي للعديد من القطاعات والمجالات، وتشارك الغرفة بورقة عمل يتم طرحها في اليوم الثاني من الملتقى ضمن جلسة العمل الأولى ترتكز في موضوعاتها على محورين رئيسيين، الأول ملامح اقتصاد الإمارات، والثاني إسهامات الشارقة في نمو وتطوير الاقتصاد، مع عرض شامل لخدمات المرافق المتوفرة بوسائل حديثة للمستثمرين، ويلي العرض فتح حوار مباشر للرد على الاستفسارات المتعلقة بالأطر القانونية والإجراءات والنظم المعمول بها في الترخيص لإقامة مشاريع استثمارية في الشارقة.

وأكد المدفع أهمية مساندة الجهود الرامية لتوسيع حجم الشراكة الاستثمارية بين الإمارات وألمانيا والاستفادة من الإمكانيات والفرص المتاحة والخبرات المتبادلة في تطوير العلاقات المشتركة، والاهتمام باستشارات الخبرات الألمانية في دعم الجهود الإماراتية في مجالات التدريب وإقامة المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي يستفيد منها الشباب المواطنون من الجنسين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال