• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

اليونان تبدأ إجلاء المهاجرين على الحدود مع مقدونيا

غرق 11 لاجئاً في بحر إيجة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 ديسمبر 2015

أثينا (وكالات)

بدأت الشرطة اليونانية، أمس، عملية على الحدود مع مقدونيا لإجلاء نحو 1000 مهاجر تجمعوا في المنطقة منذ أيام. فيما لقي 11 مهاجراً مصرعهم، بينهم خمسة أطفال، الليلة قبل الماضية، بعد غرق مركبهم الذي أبحر من تركيا، فيما أنقذ 26 راكباً، وتستمر عمليات البحث للعثور على 10 مفقودين قدر عددهم استناداً إلى شهادات ناجين. وأوضح مصدر في الشرطة أن حوالي 400 من عناصر شرطة مكافحة الشغب تم حشدهم لهذه العملية التي بدأت فجراً. ودعيت طواقم العمل الإنساني مسبقاً إلى الموقع، بينما أُبقي الصحفيون والمصورون الذين أُوقف بعضهم لفترات وجيزة، على بعد 3 كيلومترات.

وأضاف المصدر أن قوات الأمن تدفع المهاجرين، ومعظمهم من المغاربة والباكستانيين، إلى الصعود إلى 14 حافلة متوجهة إلى أثينا، مؤكداً أن العملية تجري بهدوء.

من جهة أخرى، أزالت الشرطة الخيام التي نصبها مهاجرون محتجون على سكة الحديد، لتتمكن من استئناف الرحلات المتوقفة منذ 18 نوفمبر.

وبعد استبعاد إمكانية اللجوء إلى القوة لفتح هذا الطريق وترجيح محاولة إقناعهم بمغادرة المكان طوعاً، تعهد وزير سياسة الهجرة اليوناني يانيس موزالاس بالتدخل في مواجهة الاستياء المتزايد لسكان المنطقة وتحت ضغط أوروبي.

وتفيد أرقام الأمم المتحدة أن 650 ألف مهاجر معظمهم من السوريين أبحروا منذ بداية العام الجاري من السواحل التركية للوصول إلى الجزر اليونانية، بوابة الدخول إلى الاتحاد الأوروبي.

وفي الفترة نفسها لقي 500 مهاجر حتفهم معظمهم من الأطفال، حسب بيانات منظمة الهجرة الدولية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا