• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

3 تصريحات

تغريدات بن خادم ومسؤولية كوزمين وإخلاص العنبري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 ديسمبر 2015

وليد فاروق (دبي)

في خضم المنافسة القوية لحصد النتائج المطلوبة في الدوري، تبرز التصريحات المثيرة من المدربين واللاعبين لتحكي عن الواقع الذي رافقهم في الملعب، وتجسد ما في داخل صدورهم، حتى لو تمثل اعترافاً بفضيلة الخطأ، تقديراً واحتراماً من المتابعين للمشهد الكروي في «دورينا».

وبلغت التصريحات المثيرة ذروتها مع ختام الجولة العاشرة، حيث تباينت ردود الفعل بين غضب عارم، لما أسفرت عنه النتائج، وبين قبول للأمر الواقع، واعتراف بتحمل الخسارة، وأخيراً التأكيد على أن أداء الواجب أهم وأبقى من أي أسماء.

البداية ما غرد به بطي بن خادم رئيس مجلس إدارة نادي الشعب، عقب خسارة «الكوماندوز» أمام الجزيرة، حيث شن فيه هجوماً لاذعاً على التحكيم، وأعتبره أن السبب الرئيس في تراجع مستوى اللعبة، ووصفه بأنه «وصمة عار» في جبين الكرة الإماراتية، وأنه أصبح «نقطة سوداء» في المنظومة الرياضية في الدولة.

وأتهم ابن خادم بعض الحكام بأنهم يفتقدون المرونة، وتطغى عصبيتهم على أدائهم خلال المباريات، مطالباً بضرورة الإعلان عن العقوبات التي تصدر بحق الحكام المقصرين، وكذلك إسناد مراقبتهم إلى جهات محايدة من الخارج، في حال الإصرار على التحكيم المحلي، وعدم الاستعانة بالأجانب.

وحاول رئيس مجلس إدارة نادي الشعب استباق الأحداث، بما يمكن أن يوجه إليه، ومدافعاً عن تصريحاته في حق التحكيم، بقوله في تغريداته: «سياسة تكميم الأفواه والتهديد بالعقوبات المالية الضخمة لن تنفع أيها المسؤولون عن كرة الإمارات، لأن الأندية تصرف مئات الملايين على كرة القدم».

التصريح الثاني صاحبه الروماني أولاريو كوزمين مدرب الأهلي الذي أعترف بأحقية العين في الفوز وإلحاق الخسارة الأولى ل «الفرسان» هذا الموسم، ولكن الجديد أنه تحمل بشجاعة مسؤولية الخسارة، واعتبر نفسه المسؤول الأول عنها، على عكس ما يفعله بعض المدربين من توجيه اللوم إلى لاعبيهم بوصفهم السبب الرئيس في خسارة أنديتهم لعدم التزامهم التعليمات، ورأى أن الخسارة يجب أن تكون بمثابة «دش بارد»، للفريق من أجل الاستفادة من الأخطاء، في محاولة تفاديها مستقبلاً، معترفاً بتحمله المسؤولية كاملة، مع الوضع في الاعتبار أن مشوار الدوري طويل، وحظوظ الأهلي كبيرة في اعتلاء الصدارة.

أما التصريح الثالث بطله المدرب المواطن للشارقة، عبد العزيز العنبري، الذي نجح في قيادة «الملك» بالروح والوفاء والانتماء إلى حصد 4 نقاط في مباراتين، ومع ذلك اعترف بأنه يدرك أنه مدرب مؤقت، ولكن ذلك لن يثنيه عن خدمة ناديه، وأن يكون رهن إشارة «الملك الشرقاوي» في أي ظرف ووقت.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا