• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  01:05    رئيسة وزراء بريطانيا :نعتزم عقد شراكة استراتيجية مع دول الخليج لمواجهة التهديدات الإيراني        01:09    مقاتلو المعارضة في حلب يطالبون بإجلاء نحو 500 حالة طبية حرجة من شرق المدينة تحت إشراف الأمم المتحدة    

زار مهرجان الشيخ زايد التراثي

محمد بن راشد: تراثنا مرآة تعكس صـورة شعب عربي مسلم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 ديسمبر 2015

الوثبة (وام)

زار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، يرافقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، مهرجان الشيخ زايد التراثي الذي تحتضنه مدينة الوثبة، تزامناً مع احتفالات الدولة باليوم الوطني الرابع والأربعين.

واستهل سموه جولته في أرجاء المهرجان بتفقد جناح المملكة العربية السعودية الشقيقة، إذ استمع سموه ومرافقوه من المسؤولين في الجناح إلى شرح حول ما يعرض من منتجات شعبية وطنية وفولكلورية سعودية، تدخل ضمن التراث السعودي العريق، خاصة المعالم الحضارية والتاريخية. ثم عرج صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، على جناح سلطنة عُمان الشقيقة، واطلع على أهم المعالم الحضارية والتراثية الوطنية العُمانية.

وتوقف سموه عند جناح الإمارات والتقاليد الإماراتية، ثم زار الأحياء التراثية الوطنية، وشاهد ما تتميز به من عراقة وبساطة العيش، والتكافل الاجتماعي بين قاطنيها. وتوجه سموه إلى جناح المملكة المغربية الشقيقة، حيث تفقد محتوياته من منتجات وطنية وصناعات شعبية ومعالم حضارية وتاريخية، تضع المملكة المغربية في مصاف الدول السياحية في العالم، ما جعلها وجهة مفضلة للسياح من أرجاء المعمورة، نظراً لما تزخر به من تراث عريق ومقومات صناعة سياحية جاذبة.

ثم توقف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، يرافقهما سمو الشيخ سرور بن محمد آل نهيان، ومعالي الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس اتحاد الإمارات لسباقات الهجن، وخليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي، توقفوا عند جناح الوطن الذي يضم نماذج ووثائق تاريخية تؤرخ لمسيرة دولتنا النهضوية وتاريخها الحضاري العريق، وكفاح الأجداد والآباء من أجل توفير الحياة الكريمة لمواطنينا، وما إلى ذلك من حقب تاريخية مضيئة ومشرفة.

صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أعرب عن اعتزازه بتراث دولتنا، وثقافة شعبنا، وموروثنا الحضاري الذي تجسد في القيم والعادات والتقاليد التي يتميز بها شعبنا، وقصة نجاح مسيرة دولتنا منذ عهد الأجداد والآباء الذين أسسوا لحضارة مستقبلية تشمل جوانب الحياة كافة، ولكل مواطن ومواطنة على امتداد مساحة دولتنا العزيزة. ووصف سموه تراثنا الخالد بأنه مرآة تعكس صورة شعب عربي مسلم متجذر في هذه الأرض الطيبة المعطاءة كجذور نخلة لا تموت، منوهاً سموه بدور الأجداد والآباء في الحفاظ على تراث هذا الشعب وهذه الأرض، وحرصهم على حمايته وتناقله بين الأجيال، ليظل خالداً وشامخاً في أوساط شعبنا، يمثل له الكبرياء والشموخ الوطني. وأكد سموه أن تراثنا هو هويتنا الوطنية، وثقافتنا التي تتضمن الشعر والفولكلور والموسيقى والأزياء والتاريخ والعادات والدين الإسلامي الذي من دونه نفقد كينونتنا. وختم سموه «إن مهرجان الشيخ زايد التراثي حدث سنوي مهم، وهو أحد أهم المهرجانات الثقافية في دولتنا التي تسعى لإحياء ذاكرة شعبنا، ليظل يتشبث بالإرث التاريخي والثقافي للأجداد والآباء المؤسسين، ولتبقى الأجيال تتناقله من جيل إلى جيل، وتحافظ عليه، وفي الوقت نفسه تتطلع بأنظارها وتمد أيديها إلى الثقافات الأخرى للتعرف إليها وتعريفها بثقافتنا الإنسانية المنفتحة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض