• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

شهدا «مسيرة الاتحاد» ضمن فعاليات مهرجان الشيخ زايد التراثي

محمد بن راشد ومحمد بن زايد: الإمارات بقيادة خليفة فخورة بأبنائها الأوفياء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 ديسمبر 2015

أبوظبي (وام) شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة «مسيرة الاتحاد» التي انطلقت عصر أمس ضمن فعاليات مهرجان الشيخ زايد التراثي لعام 2015 بمنطقة الوثبة بأبوظبي بمناسبة اليوم الوطني الرابع والأربعين. وشهد المسيرة الحاشدة التي نظمتها وزارة شؤون الرئاسة وشارك فيها أبناء القبائل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، وسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية، وسمو الشيخ سيف بن محمد آل نهيان، وسمو الشيخ سرور بن محمد آل نهيان، وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع. وعبرت مسيرة الاتحاد التي شارك فيها مجاميع غفيرة من أبناء القبائل من كافة إمارات ومناطق الدولة عن ابتهاج أبناء الوطن بما تشهده دولة الإمارات العربية المتحدة من أفراح بمناسبة اليوم الوطني 44 واعتزازهم البالغ بالقيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، الذي يقود مسيرة الخير والنماء مع إخوانه أصحاب السمو حكام الإمارات إلى آفاق أرفع من التقدم والتطور والرخاء. وسارت مسيرة الاتحاد من أمام المنصة وسط هتافات وأهازيج وطنية وتراثية قدمها أبناء القبائل وهم يلوحون بعلم دولة الإمارات نالت إعجاب الحاضرين وتفاعلوا معها وعكست تنوع عادات وتقاليد أبناء الإمارات وثراء موروثهم الثقافي والشعبي الذي يرتكز على هوية عربية أصيلة. وعبر المشاركون عما يحمله شعب الإمارات للوطن والقيادة من حب ووفاء واعتزاز وفخرهم بالعادات والتقاليد العربية الأصيلة التي ورثوها عن آبائهم وأجدادهم والتي تحمل قيم العزة والكرامة والشموخ والتكاتف والتضامن والتآزر والتعاون. وأكد المشاركون في المسيرة وقوفهم خلف راية وطنهم في كافة الميادين والظروف وحرصهم على المحافظة على الهوية الوطنية بما تزخر به من تاريخ عريق وصون الإنجازات والمكتسبات الوطنية والحضارية وتعزيز روح العمل والانتماء الوطني من أجل مستقبل الوطن وتقدمه وازدهاره. وحيا صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان والحضور المشاركين في المسيرة بما قدموه من مشاهد وصور تعكس الروح الوطنية الأصيلة والبعد الاجتماعي والثقافي والحضاري لأبناء المنطقة ومحافظتهم على الإرث التاريخي للدولة ونقله للأجيال اللاحقة. وأكد سموهما أن دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان فخورة بأبنائها ورجالها الأوفياء الذين يبرهنون على الدوام تفانيهم وإخلاصهم في خدمة الوطن ورفعته. وشددا على أن دولة الإمارات تدمج تراثها وعاداتها وتقاليدها بالرؤية المستقبلية للوطن في توازن يحقق التطور والتميز والإبداع في كافة المجالات ويحافظ على هوية وأصالة دولة الإمارات وشعبها الوفي. وأشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بهذه المسيرة التي تعبر عن جانب مهم من جوانب الاعتزاز والفخر وتعكس حب وانتماء أبناء الإمارات لوطنهم. كانت مسيرة الاتحاد قد بدأت بالسلام الوطني ثم فقرة فن العازي أداها أمام الحضور حشد من القبائل بصوت الفنان عيضة المنهالي بعدها تعاقبت مجاميع القبائل بالمرور من أمام المنصة الرئيسية في موقع مهرجان الشيخ زايد التراثي، حيث قدم المشاركون مختلف الفنون والأهازيج الشعبية والتراثية بمختلف أنواعها وعبروا عن فرحتهم وفخرهم بالوطن وتقديرهم للقيادة الحكيمة محيين ومعاهدين القيادة على المحافظة على تاريخ وهوية الوطن ومكتسباته وانجازاته في مختلف المجالات والذود والدفاع عن ترابه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض