• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

مصر تنجح في تطويق التهديد الإسرائيلي لسكان غزة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 أبريل 2007

غزة- علاء المشهراوي، ووكالات الأنباء: أعلن الوفد الأمني المصري في غزة أن مساعيه لتثبيت التهدئة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية حققت نتائج إيجابية ومرضية'' في أعقاب التهديدات الإسرائيلية بشن هجمات على قطاع غزة، وجاء الإعلان بعد ما نقل اللواء برهان جمال حماد رئيس الوفد الأمني المصري إلى الجانب الإسرائيلي فجر أمس تجديد فصائل المقاومة التزامها بهدنة في غزة شرط أن يكون الالتزام بالتهدئة متبادلاً ومتزامناً من الطرفين، وأن يشمل الضفة الغربية وقطاع غزة، وأكدت الفصائل في الوقت نفسه أن إطلاق الصواريخ من القطاع قد يستأنف إذا لم توقف إسرائيل هجماتها العسكرية في الضفة.

من جهة أخرى أحبطت أجهزة الأمن المصرية أمس محاولة فلسطينيين اثنين التسلل إلى مصر من غزة، إلا أن أحدهما فر هارباً. وقال مصدر أمني: إنهما كانا يعتزمان تنفيذ هجوم في أحد المنتجعات السياحية في شبه جزيرة سيناء، وقال المصدر في بيان رسمي: إن الشخصين حاولا التسلل إلى البلاد عبر الحدود قادمين من الأراضي الفلسطينية في منطقة نقطة الماسورة التي تبعد مسافة 1800 متر من منفذ رفح، وحاول أحدهما إلقاء قنبلة يدوية كانت بحوزته تجاه قوات الأمن المصرية، إلا أن العبوة انفجرت فيه مما أدى إلى إصابته، وتم نقله إلى المستشفى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال