• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

نائب وزير شؤون الرئاسة: معاني الشموخ والتقدم تتجلى في اليوم الوطني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 ديسمبر 2015

أبوظبي (وام)

قال معالي أحمد جمعة الزعابي نائب وزير شؤون الرئاسة إن اليوم الوطني الـ 44 لدولتنا الحبيبة هو يوم تتجلى فيه معاني الإنجاز والصمود ونجدد فيه الولاء لقيادتنا الرشيدة.

ورفع معاليه في كلمة له بمناسبة اليوم الوطني الـ 44 للدولة أسمى آيات التبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وسمو أولياء العهود.

وأضاف: «نجدد الثقة بشعب الإمارات الوفي ونتطلع دائما نحو المزيد من تلاحم الشعب مع القيادة ليتحقق النموذج الأسمى لتوحد الشعب خلف قيادته، حيث تتكامل الأدوار وتتضاعف الجهود ويتألق العطاء في مسيرة النمو والنماء». وقال الزعابي إن هذه المناسبة الوطنية تحل بشموخ قيادتها وأبنائها محملة بثمار الإنجازات على الصعيدين المحلي والعالمي، فعلى الصعيد المحلي تتواصل مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة في جميع مدن ومناطق الإمارات في إطار مسيرة التنمية المستدامة واستكمال البنية التحتية وتطويرها وتوفير سبل العيش الكريم وعلى رأسها المسكن اللائق وفق المعايير العالمية». وأشار إلى أنه على الصعيد العالمي فقد حققت الإمارات إنجازات نعتز بها ونتباهى أمام الشعوب المتقدمة، فقد احتلت مراكز متقدمة عربيا وعالميا في العديد من المؤشرات ومن بينها احترام الدولة للقانون والانسجام بين القيادة والشعب إضافة إلى احتلال الدولة مراكز أولى في مجال الحرية الاقتصادية والاقتصاد الإسلامي وغيرها.

وأوضح أن هذا يدل على أن الإمارات تطبق المعايير العالمية في الأداء الحكومي والانفتاح الاقتصادي وسن التشريعات والقوانين التي تحقق العدالة. وقال إن معاني الشموخ تتجلى في اليوم الوطني الـ 44 في قدرة الإمارات على التعامل مع الأزمات بحكمة وبما تمليه عليها سياستها الداخلية والخارجية لما فيه مصلحة الإمارات والشعوب العربية الشقيقة. وأكد معاليه أن كل ما تحقق كان بفضل زيادة التلاحم بين القيادة والشعب، وهو ما يميز هذا العام عن غيره من الأعوام السابقة الأمر الذي انعكس إيجابيا على مستوى احتواء الأحداث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض