• الثلاثاء 30 ربيع الأول 1439هـ - 19 ديسمبر 2017م

توصية قضائية بالتحقيق مع أولمرت في اتهامات بالفساد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 أبريل 2007

القدس المحتلة -رويترز: أوصى مراقب حسابات الدولة في إسرائيل أمس بإجراء تحقيق مع رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت بشبهة الترتيب لفرص استثمارية بشكل غير قانوني لأصدقائه حينما كان يشغل منصبا وزارياً.

وقالت وزارة العدل الإسرائيلية إن مراقب حسابات الدولة ميخا ليندنشتراوس أصدر هذه التوصية في خطاب سلم للمحامي العام مناحيم مازوز المسؤول عن إصدار أوامر بإجراء تحقيقات وإجراءات قانونية مع الأفراد على مستوى رفيع.

وتتركز الشكوك على الفترة التي عمل فيها أولمرت وزيرا للتجارة والصناعة في حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق ارييل شارون حيث كان يشرف على ''مركز للاستثمار'' على مستوى الحكومة. وينفي أولمرت الذي تشاحن مع ليندنشتراوس بشأن المزاعم بارتكاب مخالفات أن يكون ارتكب أي خطأ في القضايا الأخيرة. وقال مكتب أولمرت في بيان ''لقد فقد رئيس الوزراء الثقة في مراقب حسابات الدولة. لا تساورنا شكوك بان هذا ''الشأن'' سيتبدد -مثل جميع ''الشؤون'' الأخرى التي تابعها مراقب حسابات الدولة وانتهت بدون جدوى- مثل الزبد فوق صفحة الماء.''