• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

حتا يعود للتدريبات بعد راحة 72 ساعة

روزا: لا أرغب في مغادرة «الإعصار» !

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 فبراير 2017

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

عاد لاعبو حتا إلى الحصص التدريبية، بعد راحة سلبية 72 ساعة، منحها الجهاز الفني لهم لالتقاط أنفاسهم، بعد نهاية المباراة الماضية أمام الأهلي في الجولة الـ 19 من الدوري، وذلك على نحو يمنحهم فرصة الدخول إلى أجواء التحضيرات بالطريقة الإيجابية، تمهيداً لخوض المباراة الودية غداً أمام اتحاد كلباء لوضعهم في درجة الجاهزية المطلوبة قبل الانتقال للقاء العين في الجولة الـ 20 من المسابقة على ستاد هزاع بن زايد.

ويأمل المقدوني جوكيكا مدرب حتا أن تكون مرحلة الإعداد الحالية في فترة توقف الدوري أفضل فرصة لتصويب الأخطاء التي رافقت اللاعبين في الجولة الماضية على نحو يمنحهم فرصة الحصول على النتيجة الإيجابية أمام الزعيم لتحسين وضعهم على لائحة الترتيب، والابتعاد عن منطقة الخطر حتى لا يدخل الفريق في مرحلة الحسابات الدقيقة مع اقتراب المنافسة من مراحلها الأخيرة.

ويعول جوكيكا على ودية كلباء حتى تكون «بروفة» مهمة للقاء العين وتجهيز العناصر، التي يمكن أن تعوض غياب محمود حسن وأدريان بداعي الإيقاف، كما أن العودة الجيدة للاعبين البرازيليين صاموئيل روزا ورافييل دا سيلفا إلى المشاركة في التدريبات تمثل إضافة قوية لخياراته، إلى جانب الجاهزية الممتازة للاعبين لاحج صالح وخميس العجماني بعد تعافيهما من الإصابة، إذ بدا الأخير مرحلة العودة عملياً إلى التشكيلة الأساسية، بمشاركته نحو 5 دقائق في المباراة الماضية أمام الأهلي.

بدوره، أكد البرازيلي روزا أنه لا يرغب في الرحيل عن صفوف الفريق بعد نهاية عقده في الموسم الجاري بسبب الأجواء الجيدة في النادي والعمل الكبير الذي تقوم به الإدارة لمساعدتهم على تحقيق النتائج الإيجابية على نحو ما حدث في المرحلة الماضية، وهو ما قاد الفريق إلى بلوغ المركز التاسع على لائحة الترتيب رغم أنهم يتطلعون للأفضل، مشيراً إلى أن الفريق يتطور من مرحلة إلى أخرى، ويقدم الأداء الإيجابي رغم أن النتائج لم تكن بالمستوى المأمول في بعض المباريات التي فقدها الفريق، أو لم يحصل على العلامة الكاملة فيها على نحو ما حدث أمام بني ياس وكلباء، وأن هناك رغبة من الجميع بتجاوز ما حدث.

وأضاف: «حصلت على التقدير المطلوب في النادي، وأشعر بأنني في وضع جيد يسمح لي بمساعدة الفريق على حصد النتائج الجيدة مع جهود بقية اللاعبين وفي كل مباراة نسعى للأفضل رغم أن الأمور قد لا تمضي بالمستوى الذي نتوقعه لكن المؤكد أننا لدينا الأفضل، وعلى مستوى عائلتي، فإننا نشعر بالارتياح في الدولة، ونأمل أن يستمر وجودي مع الفريق حسب قناعة النادي بما يمكن أن أقدمه قبل نهاية الموسم الجاري، أو في حال تمديد عقدي للموسم الجديد».

ورداً على سؤال حول إمكانية عودته إلى صفوف الفريق أمام العين إثر غيابه عن لقاء الأهلي قال «أتمنى أن يحدث هذا الشيء، لأن الفريق أمام مرحلة صعبة ومهمة في المباريات المقبلة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا