• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

شكوك حول مشاركة إبراهيموفيتش مع السويد في تصفيات يورو 2008

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 أبريل 2007

أفادت تقارير صحفية أن شكوكاً تحوم حول إمكانية مشاركة المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مع منتخب بلاده في المباريات التي يخوضها في يونيو المقبل في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس الأمم الأوروبية المقبلة (يورو 2008) وذلك بسبب الإصابة. وذكرت صحيفة ''ألفتونبلاديت'' السويدية أن اللاعب عاودته الاصابة في عضلة الفخذ وسيضطر لاجراء جراحة جديدة ونقلت عن لاعب الإنتر بطل الدوري الإيطالي قوله ''ليس هناك حل سوى إجراء جراحة''.

ويذكر أن نجم السويد الاول اختلف عدة مرات مع المدير الفني للمنتخب لارس لاجرباك واعتذر عن الانضمام للمنتخب ثم عاد مرة أخرى للعب له من جديد. ويلتقي المنتخب السويدي مع نظيره الدنماركي في الثاني من يونيو المقبل في كوبنهاجن في مباراة تحظى بأهمية كبيرة في المجموعة السادسة بالتصفيات لتقارب فرص الفرق في التأهل ومن بينها أسبانيا وأيرلندا الشمالية. كذلك يلتقي المنتخب السويدي على أرضه أمام نظيره الايسلندي في السادس من يونيو في مباراة أخرى بالتصفيات.

وكانت السويد تراجعت إلى المركز الثاني في المجموعة السادسة بعد الهزيمة خارج الأرض أمام أيرلندا الشمالية

21 في مارس الماضي. وتعثر المنتخب السويدي في بعض مبارياته الماضية. وعلى الرغم من أن المنتخب السويدي يلعب بطريقة تختلف عن طريقة إنتر ميلان إلا أن اختيار إبراهيموفيتش ضمن قائمة المنتخب يخلق المزيد من الإثارة.

وكان إبراهيموفيتش استبعد من معسكر منتخب بلاده التدريبي في جوتنبرج في سبتمبر الماضي مع اللاعبين أولوف ميلبرج وكريستيان ويلهيلمسون لترددهم على ملهى ليلي بالمدينة نفسها بينما كان المنتخب السويدي يستعد لمباراته أمام منتخب ليختنشتاين بتصفيات يورو 2008 واعتذر ميلبرج وويلهيلمسون بعدها بينما غاب إبراهيموفيتش عن صفوف المنتخب لعدة شهور.

وقبل أسابيع قليلة من المباراة الماضية للسويد أمام أيرلندا الشمالية أنهى إبراهيموفيتش والمدرب لاجرباك الخلافات بينهما واستدعى لاجرباك النجم إبراهيموفيتش للمشاركة مع المنتخب ولكنه أخفق في التألق بين صفوفه في المباراة التي جرت في بلفاست. ويتأهل المنتخبان صاحبا المركزين الأول والثاني من كل مجموعة بالتصفيات إلى النهائيات التي تقام في النمسا وسويسرا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال