• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

السجن 5 سنوات لمعارض سوري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 أبريل 2007

واشنطن - دمشق - وكالات الأنباء: أصدرت محكمة سورية أمس حكماً بالسجن 5 سنوات على المعارض أنور البني بعد إدانته بنقل ونشر أنباء كاذبة. ووصف محامي البني الحكم بانه سياسي وجائر والهدف منه إسكات الرأي الآخر والضغط وإخافة نشطاء حقوق الإنسان في سوريا. وأضاف أن الحكم على البني اتى ''نتيجة نشاطه لفضحه الانتهاكات في حق اغلب النشطاء في سوريا''.

وأوضح المحامي أن المحكمة حكمت ايضا على البني بدفع ''تعويض لوزارة الشؤون الاجتماعية'' قدره مئة الف ليرة سورية (نحو الفي دولار أميركي) لانتمائه الى منظمة غير مرخص لها. ورفض البني استئناف الحكم، ونقل عنه شقيقه الكاتب اكرم البني ان ''انور يعتبر المحكمة غير مستقلة في قرارها، وبالتالي سيبقى القرار سياسيا''.

وكان انور البني اعتقل في مايو 2006 مع تسعة معارضين اخرين بعد توقيع اعلان بيروت دمشق الذي طالب باصلاح العلاقات بين لبنان وسوريا. وصدر هذا الاعلان في مايو في بيروت حاملا تواقيع نحو 300 مثقف سوري ولبناني.

وانتقدت الولايات المتحدة النظام السوري أمس بشأن الانتخابات التشريعية الأخيرة. وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية شون ماكورماك إن بلاده منزعجة من التقارير بشأن اسخدام النظام السوري الترهيب لتقييد عدد المرشحين والتهديدات بالانتقام لاثناء المعارضين السياسيين.