• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

مهرجان لذوي الاحتياجات الخاصة مايو المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 أبريل 2007

عقد مساء أمس الأول بنادي دبي للرياضات الخاصة الاجتماع الأول للجنة المنظمة لمهرجان شركاء في العطاء والذي سينظمه الأولمبياد الخاص الإماراتي في الفترة من السابع الى العاشر من مايو المقبل، وترأس الاجتماع ماجد عبد الله العصيمي رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان والمدير الوطني للأولمبياد الخاص الإماراتي، وبحضور أحمد محمد حسن نائب رئيس اللجنة المنظمة والمستشار الرياضي الإقليمي ومدير الرياضة والمسابقات بالأولمبياد الخاص الإماراتي وأعضاء اللجنة المنظمة، وقد تناول الاجتماع البرامج التي سيشملها المهرجان وكذلك توزيع المهام على أعضاء اللجنة للبدء في تنفيذ آليات العمل لإنجاح هذا المهرجان.

وعن الاجتماع صرح ماجد عبد الله العصيمي رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان شركاء في العطاء بأن هذا الاجتماع يأتي ضمن خطة الإعداد لإنطلاق فعاليات وأنشطة المهرجان في الفترة المقبلة حيث تم إعتماد الآليات والبرامج التي سينطلق من خلالها المهرجان، كما أضاف بأن برنامج الأولمبياد الخاص الإماراتي حقق في الفترة السابقة نجاحاً متميزاً من خلال إشادة ودعم المسؤولين في قطاع الرياضة بالدولة وخصوصاً بعد الختام الرائع والناجح الكبير لمسابقات بطولة الدولة للأولمبياد الخاص، الأمر الذي سيزيد من مسؤولية إدارة الأولمبياد الخاص لتقدم الأفضل والمتميز في المرحلة المقبلة، ويأتي هذا المهرجان لنؤكد به النجاح الذي حققناه ونعد لاعبي الأولمبياد الخاص الإماراتي وأفراد أسرهم بالاستمرار في تقديم برامجنا التي ستشمل كافة شرائح المجتمع لتحقيق الدمج الذي نسعى إليه بين كافة الشرائح وشريحة ذوي الاحتياجات الخاصة، وتمنى العصيمي في نهاية حديثه بدعم وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية بالدولة لهذا المهرجان.

و من جانبه أعرب أحمد محمد حسن نائب رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان عن أمله في تحقيق أهداف المهرجان والتي يأتي لدعم لاعبي الأولمبياد الخاص الإماراتي وأسرهم في مقدمة هذه الأهداف.

كما أشار بأن المهرجان سيحمل العديد من المفاجآت لجميع المهتمين برياضة ذوي الاحتياجات الخاصة بشكل عام ورياضة الأولمبياد الخاص '' فئة الإعاقة الذهنية '' بشكل خاص، وعن الفعاليات أضاف حسن بأن المهرجان سيحمل العديد من الفعاليات الرياضية والأسرية والتي ستنطلق في عدد من إمارات الدولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال