• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م
  11:38     فوز المرشح الديموقراطي في انتخابات ولاية الاباما لمجلس الشيوخ     

الكتبي: تطبيق نظام الراتب الشامل في دوائر أبوظبي أبريل الجاري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 أبريل 2007

حوار- أمجــد الحيـــاري:

كشف علي راشد الكتبي، وكيل دائرة الخدمة المدنية لإمارة ابوظبي، أن سريان تطبيق نظام الراتب الشامل للدوائر والجهات الحكومية في إمارة أبوظبي يبدأ من الأول من أبريل الحالي، مشددا على ان الاستحقاقات الجديدة للموظفين سيبدأ صرفها اعتبارا من مطلع نهاية الشهر الحالي، نافيا أن يكون هناك أي عقبات إدارية او مالية قد تؤخر تطبيق النظام.

ووصف الكتبي في حوار مع ''الاتحاد '' النظام الجديد الذي جاء بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حاكم أبوظبي (حفظه الله)، وأصدره الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي، بأنه نقلة نوعية تم من خلالها تصحيح شامل لنظام الرواتب المعمول به في ضوء المستويات العادلة للرواتب بسوق العمل.

وفيما يتعلق بنطاق سريان النظام الجديد بين وكيل دائرة الخدمة المدنية أن نظام الراتب الشامل الجديد يسري على موظفي الدوائر والجهات الحكومية بإمارة أبوظبي التي ينطبق عليها قانون الخدمة المدنية رقم ( 1 ) لسنة ،2006 فيما يستثنى من تطبيقه الهيئات والجهات الصادر بشأنها قوانين أو مراسيم أو نظم خاصة بها.

وشدد على أن نظام الرواتب الجديد بني على دراسات معمقة، ومقارنات مع الرواتب المحلية والإقليمية بل والعالمية '' خاصة بالنسبة للدرجات العليا''، بهدف تحقيق عدالة الأجر بصرف النظر عن الفوارق غير الموضوعية ، بينما تظل الكفاءة والجدارة في العمل والمساهمة الفاعلة في منظومة العمل هي الأساس في استحقاق الراتب العادل.

وحول فلسفة النظام الجديد بين وكيل دائرة الخدمة المدنية أن نظام الراتب الشامل للموظفين بالجهات الحكومية في إمارة أبوظبي يسعى إلى تحقيق الربط بين راتب الموظف وكفاءته وإنتاجيته في العمل، وتحقيق الربط المباشر بين رواتب موظفي الجهات الحكومية مع سوق العمل، إضافة إلى تحقيق مبدأ عدالة الرواتب استناداً لأداء الموظف لمهام وظيفته سواء كان ذكرا أو أنثى ، متزوجا أو عازبا ، مواطنا أو غير مواطن ، بما يتماشى مع مواثيق منظمة العمل الدولية، فيما يستند الراتب العادل الذي يستحقه الموظف إلى ما يؤديه من عمل وعلى جدارته وكفاءته. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال