• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

أتلانتا يستضيف روما

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 أبريل 2007

يشد روما المنتشي الرحال شمالا إلى استاديو ازوري دي إيطاليا في بيرجامو لملاقاة اتلانتا في إحدى أقوى مباريات الأسبوع. اتلانتا صاحب الأرض والجمهور يحتل المركز العاشر برصيد 39 نقطة ويرغب في استعادة نغمة الفوز وتجاوز خسارته بهدفين أمام أمبولي الأربعاء الماضي، ويطمح الى تحسين مركزه والتأهل لمنافسات كأس الاتحاد الأوروبي للأندية في الموسم المقبل، بينما يأمل روما في مواصلة تأجيل أفراح الانتر بالتتويج خاصة وأن أي فوز للانتر وخسارة لروما اليوم سوف تتوج الانتر بطلا للدوري للمرة الثانية على التوالي والخامسة عشرة في تاريخه. روما المنتشي بفوزه المستحق والعريض على الانتر بثلاثية لهدف الأسبوع الماضي شدد قبضته على المركز الثاني برصيد 68 نقطة وضمن التأهل إلى دوري الأبطال في الموسم المقبل، ويرغب في مواصلة الانتصارات وإسعاد جماهيره بعد أن تغلب على آثار هزيمته الساحقة أمام مانشستر يونايتد بسباعية في ربع نهائي الأبطال فعاد وصالح جماهيره بفوز عريض على سمبدوريا ثم عززه بفوز ثلاثي على الانتر وقلل فارق النقاط إلى 13 نقطة فقط ولكنها ليست سوى مسألة وقت قبل أن يحسم الانتر البطولة حيث لم يتبق في الموسم سوى ستة أسابيع بما في ذلك مباريات اليوم. ويتميز روما بأنه صاحب أقوى دفاع في البطولة برصيد 24 هدفا في شباكه وثاني أقوى خط هجوم في البطولة برصيد 65 هدفا بفارق هدف واحد فقط عن الانتر. ويتوقع أن يخوض لوشيانو سباليتي المباراة بنفس كتيبة النصر التي حققت الفوز على الانتر بقيادة المتألق توتي الذي يغرد منفردا في صدارة قائمة هدافي البطولة برصيد 21 هدفا، بالإضافة إلى الحارس البرازيلي دوني، كيفو، فيراري، بانوتشي، كاسيتي، دي روسي، بيروتا، ويلهمسون، فوشينيتش، تافانو وتوتي. بينما يغيب الثلاثي الفرنسي ميكسيس، والبرازيلي مانشيني والتشيلي وبيزارو بداعي الإيقاف، بالإضافة إلى تادي، اكويلاني للإصابة. بينما يعول اتلانتا على جهود مهاجمه المخضرم كريستيان فييري العائد من الإصابة التي أبعدته عن الملاعب منذ مارس من العام الماضي حيث شارك لمدة 20 دقيقة في مباراة أمبولي الأسبوع الماضي. وكان فييري قد انتقل من موناكو إلى سمبدوريا في الصيف الماضي ولكنه غادره مباشرة إلى اتلانتا حيث وقع عقدا رمزيا مع فريقه السابق براتب قدره 1000 يورو، ويرغب في إحراز أول هدف دوري له في هذا الموسم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال