• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

ازدياد المنتجات الخطرة في الأسواق الأوروبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 أبريل 2007

بروكسل - رويترز: قالت المفوضية الاوروبية أمس ان عدد المنتجات الاستهلاكية الخطيرة التي سحبت من الاسواق الاوروبية تضاعفت لاكثر من المثلين في العامين الماضيين وان نحو نصف البضائع غير الامنة تقريبا يأتي من الصين.

وانتزعت لعب الاطفال - مثل دمى الدببة عالية السمية او القابلة للاشتعال وسيارات لعب الاطفال التي تحتوي على اجزاء خطيرة - المركز الاول لعام 2006 من المنتجات الكهربائية غير الامنة مثل مجففات الشعر وافران الميكروويف.

وقالت المفوضية انه تم تحديد 924 منتجا خطيرا تتراوح بين لعب الاطفال والملابس الرياضية في عام 2006 مقارنة بنحو 388 لعام .2004وذكر التقرير ''كانت الصين بلد المنشأ لنحو نصف الحالات المذكورة. 440 منتجا او 48 بالمئة.'' وذكرت المنتجات عبر نظام (رابيكس) وهو نظام تحذير سريع للمنتجات الاستهلاكية غير الغذائية يضم دول الاتحاد السبع والعشرين مع ايسلندا وليختنشتين والنرويج.

واذا ما اعتبر أحد المنتجات غيرآمن بموجب هذا النظام فإنه يسحب من الاسواق او يتوقف انتاجه.واضاف التقرير ''لعب الاطفال والادوات الكهربية والعربات تمثل وحدها اكثر من نصف المنتجات المذكورة عام .2006 الفرق الرئيسي انه لاول مرة تتفوق لعب الاطفال على الادوات الكهربية كأكثر المنتجات خطورة.'' وقال التقرير ان الاطفال الذين يلهون بلعب غير امنة تسبب الاختناق يمثلون ما يصل الي 50 بالمئة من الاصابات التي تسببها هذه الالعاب.

وتتمثل مخاطر الاصابة الخمسة الرئيسية في الاصابات الجسدية (25 بالمئة) والصدمة الكهربية (24 بالمئة) والحروق (18 بالمئة) والاختناق (14 بالمئة) والمخــــــــــــــــــــاطر الكيماوية (9 بالمئة).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال