• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

موسكو تعد لإجراءات اقتصادية ضد أنقرة وأردوغان ينفي العلم بجنسية الطائرة قبل إسقاطها

روسيا تطالب تركيا بالاعتذار وأردوغان يرفض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 نوفمبر 2015

عواصم (وكالات)

طالبت روسيا تركيا أمس، بالاعتذار عن إسقاطها طائرة حربية روسية قبل يومين، وكلف رئيس الوزراء الروسي حكومته، إعداد سلسلة إجراءات اقتصادية في غضون أسبوعين ردا على «العمل العدائي» التركي ضد روسيا، ما ردت عليه تركيا باستبعادها الاعتذار مقللة من شأن أي إجراءات تتخذها موسكو، كما دافعت عن التزامها محاربة تنظيم «داعش» بعد اتهامات أطلقتها روسيا في هذا الشأن، وألمحت إلى «عدم علمها أن الطائرة «روسية»

ونقلت وكالة تاس عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين انتقاده تركيا لعدم تقديمها أي «اعتذارات واضحة من قادة تركيا ولا عروض للتعويض عن الأذى والضرر، ولا وعود بمعاقبة المجرمين المسؤولين عن جرائمهم».

وقال «هذه الأفعال تعطي انطباعا بأن القيادة التركية تتعمد دفع العلاقات الروسية-التركية لطريق مسدود، وهذا سوف يكون أمراً مؤسفاً «. فيما دعت وزارة الخارجية الروسية أمس، الروس الموجودين حالياً في تركيا إلى العودة إلى بلادهم مشيرة إلى مخاطر «إرهابية».

من جهته، أكد المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف أن روسيا لن تفرض حظراً تجارياً على تركيا، ولكن نظراً لتزايد خطر التطرف فقد تم اتخاذ تدابير إضافية لمراقبة البضائع القادمة من هذا البلد.

وكلف رئيس الوزراء الروسي ديميتري مدفيديف حكومته بإعداد سلسلة إجراءات اقتصادية في غضون أسبوعين ردا على «العمل العدائي التركي». وقال خلال اجتماع للحكومة نقله التلفزيون أمس، إن من بين الإجراءات التي من الممكن اتخاذها ضد تركيا، هو إلغاء المعاملات التفضيلية، مشيراً إلى ضرورة وقف المباحثات الرامية إلى صياغة اتفاق حول منح الجانب التركي معاملة تفضيلية على صعيد الخدمات والاستثمارات، نظرا للظرف الحالي. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا