• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

محمد بن صقر يطالب لاعبي الإمارات مضاعفة الجهد للبقاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 أبريل 2007

سالم الشرهان

حرص الشيخ محمد بن صقر القاسمي مساء أمس الأول على الالتقاء بأعضاء الفريق الأول لكرة القدم بنادي الإمارات الذي يستعد لمباراته المصيرية التي ستجمعه مع فريق دبي يوم غد الجمعة، ومتابعة تدريبات الفريق يرافقه الشيخ أحمد بن صقر القاسمي رئيس نادي الإمارات والشيخ عبدالله بن محمد بن صقر القاسمي والشيخ عمر بن طالب بن صقر القاسمي، حيث اثنى الشيخ محمد بن صقر على جهود اللاعبين وعطائهم خلال الحصة التدريبية وطالبهم بمضاعفة الجهد لضمان البقاء في الدرجة الأولى، ولتكن مباراة دبي بداية طريق البحث عن الأضواء، ووجه حديثه للاعبين قائلاً: إنكم اليوم لاتمثلون أنفسكم أو ناديكم فقط بل تمثلون كافة أهالي إمارة رأس الخيمة وأنديتها لهذا فالجميع يضع كل ثقته فيكم خاصة وأنكم دائما ما تظهرون أصالة معدنكم في الأوقات الصعبة والحرجة ولا أتصور هناك حرجا كالوقت الحالي، وللأسف الشديد انتم من أوصلتم أنفسكم إلى هذه المرحلة بعد أن رفضتوا خدمة أنفسكم وأيضا استغلال خدمات الفرق الأخرى، ومع ذلك فنحن معكم بقلوبنا ولدينا ثقة كبيرة ، فالفرصة سانحة أمامكم، وهناك ست مباريات متبقية لكم مع مباراة دبي منها أربع مباريات ستخوضونها على أرضكم وبين جماهيركم ولذا لابد من استغلال هذه الميزة حتى يتحقق أمل البقاء.

وتنفست الجماهير الخضراء الصعداء بعودة لاعبها الخطير وهدافها الإيراني رضا عنايتي من جديد لصفوف الفريق والمشاركة مع زملائه اللاعبين بدءاً من المباراة المصيرية أمام دبي بعد انتهاء فترة إيقافه وأيضا شفائه من الإصابة التي تعرض لها مع منتخب بلاده، ولاشك بان هذه العودة تشكل دعامة قوية للفريق لما يمثله عنايتي من قوة ضاربة للهجوم الإماراتي الذي افتقدها لمدة ثلاث مباريات عانت خلالها الجماهير الكثير بسبب الفرص السهلة التي أهدرت أمام مرمى الفرق، لهذا فعودة المهاجم الإيراني لتشكيلة الصقور في مباراة مصيرية مثل مباراة دبي تعدَ الثقة والطمأنينة للمدرب احمد العجلاني والارتياح لجماهير الأخضر التي طال انتظارها لمشاهدة نجمها يقود هجوم الفريق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال