• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

أحمد المنصوري: القطاع الخاص مطالب بمواكبة طموحات الحكومة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 أبريل 2007

أعرب سعادة أحمد حسن المنصوري، نائب عام غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، عن اعتقاد بأن القطاع الخاص معني هو الآخر بشكل رئيسي بالاستراتيجية، قائلا: ليس معنى أنها خارطة الطريق للحكومة أن القطاع الخاص ليس معنيا، وإذا كان الإبداع والابتكار مميزات المرحلة المقبلة، فإنه يجب أن يكون هناك دور إيجابي للقطاع الخاص، ولا ينحصر هذا الدور فقط في توطين الوظائف أو تقديم خدمات بجودة عالية، لكن يجب أن يتعدى ذلك ليصل الى خدمة المجتمع، والشراكة مع الحكومة الاتحادية من أجل الاستفادة من الخبرات والتجارب بما يفيد جميع الأطراف.

وأضاف: لابد أن نواكب طموحات حكومتنا كقطاع خاص، فخدمة المجتمع اليوم أصبحت معيارا عالميا تنمويا، وقريبا سيكون علينا أن ننافس على مستوى عالمي، ويجب أن نكون جاهزين لذلك من الآن، وبشراكتنا مع الحكومة ستكون معنية بزيادة فرصنا الاستثمارية وتوسيع أنشطتنا الاقتصادية محليا أو عالميا، خاصة وأن العالم اليوم يفكر محليا ويستثمر عالميا، بما يصب في الاقتصاد الوطني ويساعد في تسريع وتيرة النمو والوصول الى مستويات عالية من التنمية سواء على المستوى الاقتصادي أو الاجتماعي. وأكد المنصوري أنه على القطاع الخاص أن يساهم في إعداد الكوادر البشرية المواطنة المؤهلة التي تتسلح بالعلم والمعرفة والخبرات المختلفة لتتمكن من المنافسة في سوق العمل، وعلى الكوادر البشرية المواطنة أن تستوعب الأمر وتستفيد من وضع خطط التدريب والتطوير، مطالبا القطاع الخاص بتبني أفكار جديدة وممارسات تتناسب مع المرحلة المقبلة، وأن يكون مستعدا للتغيرات التي ستجريها الحكومة على القوانين والسياسات المالية والتجارية.

وشدد المنصوري على ضرورة المبادرة في تقديم الدعم للمشاريع الصغيرة الخاصة بالكوادر المواطنة، ومساعدتهم في إدارتها من خلال الخبرات المتنوعة للقطاع الخاص، مع ضرورة تشجيع تلك المبادرات وتنمية روح الابتكار.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال