• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تكفل بتسديد الالتزامات المالية المترتبة عليهم

رئيس الدولة يأمر بالإفراج عن 721 سجيناً بمناسبة اليوم الوطني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 نوفمبر 2015

أبوظبي (وام) أمر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، بالإفراج عن 721 سجينا ممن صدرت بحقهم أحكام في قضايا مختلفة، وتكفل سموه بتسديد الالتزامات المالية التي ترتبت عليهم تنفيذا لتلك الأحكام، وذلك بمناسبة احتفالات الدولة باليوم الوطني الرابع والأربعين.  ويأتي أمر الإفراج عن السجناء في إطار حرص صاحب السمو رئيس الدولة على إعطائهم فرصة لبدء حياة جديدة والتخفيف من معاناة أسرهم. وقال سالم سعيد كبيش النائب العام للدولة، إن المكرمة السامية لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بالعفو عن بعض المحكوم عليهم بمناسـبة اليوم الوطني الـ 44 تصدر عن قائد يسعى دوما إلى كل ما يحقق سعادة من يعيشون على أرض الدولة. وأضاف: بهذا العفو السامي تلوح للمفرج عنهم آمال استرداد القيمة في المجتمع والعودة إلى سواء السبيل حرصا على حريتهم التي نالوها في هذه المناسـبة الوطنيـة المجيدة بمـا لذلك من أثر إيجابي على مسـيرة حياتهم مستقبلا أفرادا صالحين يسهمون في مسيرة العمل والبناء وتوفيـر حياة أفضل لعائلاتهم وذويهم فضلاً عما تظهره هذه المكرمة من جانب إنساني عميق في قائد الدولة ورئيسها يتجلى فيما تضفيه هذه المكرمة من شعـور بالسرور والأمل على عائلات المفرج عنهم وذويهم لعفو اقترن بيوم العزة والفخر لدولة الإمارات العربية المتحدة. ودعا النائب العام المشمولين بالعفو إلى بذل الجهد بنية صادقة للتمسك بالنهج الصالح والسلوك القويم في حياتهم والعمل الطيب بما يحقق لهم ولذويهم حياة ومستقبل أفضل. ورفـع النائب العام بمناسبة اليوم الوطني الـ 44 أسمى آيات التهاني والتبريكات لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وسمو أولياء العهود سائلا المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسـبة المجيدة على سموهم بكل الخير والسعادة وموفور الصحة والعافية وعلى شعب دولة الإمارات بالأمن والاستقرار والتقـدم والرخاء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض