• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

في بيان لوفد الدولة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة

الإمارات تحمّل إسرائيل مسؤولية وتداعيات التصعيد في الأراضي الفلسطينية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 نوفمبر 2015

نيويورك (وام)

حملت دولة الإمارات العربية المتحدة إسرائيل مسؤولية تصاعد أعمال العنف في الأراضي الفلسطينية، مؤكدة تضامنها ومساندتها حكومة وشعبا للشعب الفلسطيني حتى استعادته أراضيه وحقوقه كافة بما فيها إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

جاء ذلك خلال بيان وفد الدولة أمام الاجتماع الخاص الذي نظمته الجمعية العامة للأمم المتحدة على مدى يومين ماضيين بشأن البند المتعلق بقضية فلسطين المدرج على جدول أعمالها، مؤكدا أن استمرار احتلال إسرائيل هذه الأراضي وتوسيعها استيطانها غير القانوني يعد السبب الأول في إحباط الشعب الفلسطيني.

وألقى البيان الضوء على رسالة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، التي وجهها إلى رئيس اللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف بمناسبة يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني الذي يوافق 29 من شهر نوفمبر من كل عام.

ونوه بأن مداولات الجمعية العامة بشأن هذا البند تأتي في ظل مرحلة حرجة للغاية تمر بها القضية الفلسطينية سواء على صعيد تفاقم الأوضاع على الأرض، أو على صعيد استمرار جمود العملية السياسية التي لا تزال تمضي نحو طريق مسدود.

وتطرق البيان إلى أجواء العنف والفوضى التي عمت الأراضي الفلسطينية كافة على مدار الأشهر الأخيرة ولا سيما في مدينتي القدس الشرقية والخليل إثر التصعيد الخطير الذي تقوم به الحكومة الإسرائيلية ومستوطنوها، مؤكدا ارتكاب إسرائيل أبشع الجرائم بحق أبناء الشعب الفلسطيني من قتل للمدنيين وتدمير للمنازل واعتقالات جماعية تعسفية شملت حتى الأطفال، إضافة إلى بنائها المزيد من البؤر الاستيطانية ومصادرتها الأراضي وانتهاكها المتكرر حرمات المسجد الأقصى المبارك والمقدسات الإسلامية والمسيحية على أيدي جماعات من المستوطنين المتطرفين تحت حماية القوات العسكرية الإسرائيلية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض