• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الجيش الأفغاني يحاول إنقاذ 18 أسيراً لدى «طالبان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 نوفمبر 2015

مزار الشريف، أفغانستان (أ ف ب)

يسعى الجيش الأفغاني لإنقاذ 18 شخصاً، بينهم مولدافيان أسرتهم حركة طالبان أمس بعد هبوط مروحيتهم اضطرارياً في ولاية فرياب المضطربة في شمال أفغانستان، نتيجة تعرضها لهجوم بحسب الشركة التي تملكها. وأعلنت الشركة المولدافية أن المروحية تعرضت لإطلاق نار أثناء مهمة للجيش الأفغاني بطلب من حكومة الولايات المتحدة.

وقتل المتمردون ثلاثة من ركاب المروحية، من بينهم مولدافي على ما أعلنت حكومة مولدافيا أمس. وتبدو أعمال البحث التي استؤنفت، فجر أمس، شاقة نظراً لهبوط المروحية في منطقة خاضعة جزئياً لطالبان. واصطدمت التعزيزات التي أرسلها الجيش مساء الثلاثاء إلى المنطقة لإنقاذ الركاب بمقاومة عنيفة من طالبان. وكانت المروحية تنقل 21 شخصاً بالإجمال.

وصرح رئيس الوزراء المولدافي بالوكالة جورجي بريغا بأن «عناصر الطاقم الثلاثة، طياران ومهندس، مواطنون مولدافيون». وأضاف أن أحدهم قتل إلى جانب راكبين اثنين.

وأكدت طالبان التي تعمد دائما إلى تضخيم حصيلة عملياتها أمس «إسقاط» المروحية وقتل خمسة ركاب وأسر 15. لكنها لم تعلن أسر أجانب. وأكدت أن الرهائن «في مواقع آمنة ونحن نتحقق من أمرهم».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا