• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

يعرض 134 فيلماً من 60 دولة في دورته الـ 12

«دبي السينمائي».. يفتتح بـ «غرفة» ويختتم بـ «أزمة اقتصادية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 نوفمبر 2015

تامر عبدالحميد (دبي) كشف مهرجان «دبي السينمائي الدولي» الذي يُقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عن تفاصيل الدورة الـ12 من المهرجان التي ستنطلق 9 ديسمبر المقبل، وتستمر حتى 16 من الشهر نفسه، وذلك خلال مؤتمر صحفي عقد صباح أمس في فندق مينا السلام بدبي، حضر المؤتمر عبدالحميد جمعة رئيس المهرجان، ومسعود أمر الله آل علي، المدير الفني لـلمهرجان، وشيفاني بانديا، المدير الإداري لـلمهرجان، ومجموعة من وسائل الإعلام المحلية والعربية والعالمية. وأعلن عبدالحميد جمعة خلال المؤتمر الذي قدمته الإعلامية ريا أبي راشد، أن «دبي السينمائي» يحوي في نسخته الجديدة العديد من الأفلام العالمية، حيث اختير 134 فيلماً من 60 دولة، إلى جانب مبادرات وبرامج «سوق دبي السينمائي»، وصرح بأن المهرجان ستفتح فعالياته بفيلم «غرفة» «Room»، للمخرج ليني أبراهامسون، والذي يستند إلى رواية الكاتبة إيما دونوهيو، الصادرة عام 2010، وتحمل الاسم ذاته، وحاز الفيلم مؤخراً جائزة الجمهور، في «مهرجان تورنتو السينمائي»، ويروي الفيلم قصة أم، تقوم بدورها بري لارسن، وابنها الصغير جاك، الذي يؤدي شخصيته جيكوب تريمبلي، ومحاولتهما للنجاة معاً. أفلام للأطفال أضاف جمعة: سيقدم المهرجان مجموعة من الأفلام الروائية وغير الروائية، القصيرة والطويلة، منها 55 فيلماً في عرض عالمي أول، و46 فيلماً في عرض أول في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، و11 فيلماً في عرض أول في الشرق الأوسط، و17 فيلماً في عرض خليجي أول، وتتوزع بين مسابقات المهر الإماراتي والمهر الخليجي والمهر العربي، إضافة إلى برامج خارج المسابقة تتضمن أفلاماً للأطفال. وتابع: كما تتضمن الأفلام المشاركة أكثر من 70 فيلماً من أفضل إنتاجات السينما العربية، 40 منها يعرض للمرة الأولى عالمياً في المهرجان، إلى جانب تسعة أفلام تُعرض لأول مرة دولياً. وقال جمعة، إن فعاليات الدورة الـ12 سوف تختتم بالفيلم الأميركي «النقص الكبير» أو The Big Short، لرائعة المخرج والكاتب والممثل الكوميدي الشهير آدم ماكاي، وهو دراما كوميدية مقتبسة من رواية مايكل لويس «النقص الكبير» حول الأزمة المالية التي عصفت بالعالم أواسط العقد الأول من القرن 21، حيث يقدم الفيلم كوكبة من أشهر النجوم العالميين، براد بيت، وكريستيان بيل، وريان غوسلنغ، وستيف كاريل، حيث يلعب الأربعة دور رجال غير معروفين في عالم المال والأعمال، يتنبأون بالانهيار الكبير لأسواق الائتمان والإسكان، ويقررون معاقبة البنوك الكبيرة على جشعها وقصر نظرها. إنجازات الفنانين أوضح أنه خلال حفل افتتاح الدورة الجديدة يقدم المهرجان جائزة «تكريم إنجازات الفنانين» المرموقة إلى أربعة من عمالقة السينما، هم الممثل المصري عزت العلايلي الذي امتدت مسيرته الفنية لأكثر من خمسة عقود، وستمنح الجائزة الثانية إلى الممثل التونسي الفرنسي سامي بوعجيلة، فيما تمنح الثالثة للمثل الهندي نصر الدين شاه، الذي شارك في أكثر من 200 فيلم على مدى 40 عاماً، وأخيراً واحدة من أكثر الممثلات تميزاً وحضوراً، وهي الفرنسية كاثرين دينوف التي ظهرت في أكثر من 120 فيلماً عالمياً. مواهب استثنائية من جانبه قال مسعود أمرالله آل علي، المدير الفني للمهرجان خلال المؤتمر: تمثل المواهب الاستثنائية التي تستعرضها مسابقة المهر، هذا العام، شهادة على العدد المتزايد من المخرجين المتميزين في العالم العربي، حيث عملت المسابقة منذ تأسيسها على ترسيخ مكانتها منصة انطلاق هامة للمخرجين في المنطقة، وفرصة لاستعراض أعمالهم والحصول على تكريم الجمهور العالمي. السجادة الحمراء صرح عبدالحميد جمعة بأن السجادة الحمراء لـ «دبي السينمائي» ستتلألأ هذا العام بمرور العديد من نجوم العالم والوطن العربي، ودول الخليج، من بينهم: جاك جلينهال، ديف باتيل، جايكوب تريمبلي، ريتشارد درايفوس، عزت العلايلي، كاثرين دينوف، شاه روخان، هند صبري، منة شلبي، ليلى علوي، زهرة الخارجي، بثينة الرئيسي، ميثاء مغربي، وعدد آخر من النجوم. لجان التحكيم تتألف لجان تحكيم جائزة «المُهر» من نخبة خبراء صناعة الأفلام والسينما، وتهدف الجوائز إلى تكريم أصحاب المواهب من الإمارات والخليج والدول العربية، وقد ساهمت حتى اليوم في تسليط الضوء على أكثر من 280 فيلماً وموهبة، ويرأس لجنة تحكيم «المُهر الطويل» الكاتبة والمنتجة والمخرجة ديبا ميهتا، فيما يرأس لجنة تحكيم «المُهر القصير»، و«المُهر الخليجي» للأفلام القصيرة، المخرج الآيسلندي فريدريك تور فريدريكسن. على الشاطئ في ليلة افتتاح المهرجان، سيتمكن محبو الأفلام على «الشاطئ»، في منطقة ممشى «جي بي آر»، مشاهدة البث المباشر للافتتاح، ووصول النجوم على السجادة الحمراء، يليه العرض العالمي الأول لفيلم «كلاسيكو» للمخرج هالكوت مصطفى، الذي تدور أحداث الفيلم في شمال العراق، ويتناول قصة فريدة عن تفاؤل الشباب، إذ يقرر أخوَان شابان القيام برحلة محفوفة بالمخاطر، ومغادرة وطنهما من أجل لفت انتباه نجم الكرة العالمي كريستيانو رونالدو. أي دبليو سي أوضح مسعود أمر الله أن المخرج العالمي الحاصل على جائزة «غولدن غلوب»، والمرشح لنيل جائزة الأوسكار هاني أبو أسعد، سيترأس لجنة تحكيم جوائز «آي دبليو سي للمخرجين»، في دورتها الرابعة، وتنضم إليه في اللجنة الممثلة التونسية هند صبري، وجورج كيرن، الرئيس التنفيذي لشركة «آي دبليو سي شافهاوزن»، وعبدالحميد الجمعة، لافتاً إلى أن الجائزة ستقدم مبلغاً نقدياً بقيمة 100 ألف دولار أميركي للمخرج الفائز، في ليلة يستضيفها الراعي وشريك التوقيت للمهرجان، شركة «آي دبليو سي شافهاوزن»، وذلك يوم الخميس 10 ديسمبر المقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا