• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

اعتماد لجان النسخة الرابعة لدورة الشيخة هند للألعاب الرياضية للسيدات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 مارس 2016

دبي (الاتحاد)

اعتمدت اللجنة المنظمة للنسخة الرابعة من «دورة الشيخة هند للألعاب الرياضية للسيدات» اللجان العاملة في النسخة الجديدة، التي تنظمها لجنة رياضة المرأة بمجلس دبي الرياضي، بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، تحت رعاية حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، وذلك في اجتماع اللجنة الأول الذي عقد بمقر مجلس دبي الرياضي لمناقشة تقارير النسخة الثالثة والاستعدادات لتنظيم النسخة الرابعة من الدورة الأكبر من نوعها.

وترأست الاجتماع موزة المري عضو مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي رئيس لجنة رياضة المرأة رئيس اللجنة المنظمة لدورة الشيخة هند للألعاب الرياضية للسيدات، بحضور فوزية فريدون مدير قسم الأنشطة الثقافية بإدارة رياضة المرأة بمجلس دبي الرياضي عضو لجنة رياضة المرأة ومدير الدورة، والأعضاء

وتم خلال الاجتماع، استعراض تقارير اللجان عن النسخة الثالثة، وتضمنت التقارير تفصيلاً لجميع جوانب التنظيم والإحصائيات الخاصة بها، كما تم في الاجتماع بحث الاستعدادات لتنظيم النسخة الرابعة من خلال تحديد موعد ومكان إقامة الدورة، وتوقيت فتح باب التسجيل أمام الموظفات من الدوائر والهيئات والمؤسسات الحكومية في دبي.

واستعرضت مدير الدورة قائمة أعضاء اللجان المنظمة في النسخة الرابعة، بعد اعتمادهم ودور كل منهم في تنظيم النسخة الرابعة، وقام كل عضو باستعراض آلية العمل والخطط التي سيتم العمل عليها لإنجاح الدورة، كما تم بحث آلية العمل على توسيع رقعة الترويج للدورة والتعاقد مع شركات ذات خبرة في المجال للمساعدة في تصميم الملاعب والجوانب التنظيمية، كما تم بحث خطة التواصل مع الرعاة والخطة الإعلامية، وأهم الجوانب الفنية التي سيتم التركيز عليها وما سيتم استحداثه في هذه النسخة من الدورة.

وأكدت موزة المري أهمية دور كل عضو من أعضاء اللجنة المنظمة في تحقيق النجاح، وقالت: نتشرف جميعاً أن نكون جزءاً من هذا الحدث الأكبر من نوعه، والذي يمثل قيمة كبيرة، وشهدت النسخة الثالثة من الدورة نجاحاً كبيراً وتطوراً ملحوظاً، سواء في زيادة أعداد المشاركات من الموظفات أو عدد المؤسسات الحكومية التي سارعت في التسجيل لتكون جزءاً من هذا الحدث الرياضي النسائي الأكبر من نوعه، كما شهدت ارتفاعاً في مستوى التنافس بين المؤسسات، ويضع هذا النجاح مسؤولية أمام اللجنة المنظمة التي تم اختيار أعضائها بعناية لتحقيق مزيد من النجاح، وكلنا يقين على قدرة كوادرنا الوطنية في تجاوز هذا التحدي، والوصول بالدورة إلى نجاح أكبر من جميع الدورات السابقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا