• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

قبيلة بني هاجر تحتفل باليوم الوطني الـ44

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 نوفمبر 2015

أبوظبي( وام )

أقامت قبيلة بني هاجر بقاعة المشرف للأفراح بأبوظبي يوم أمس احتفالا بمناسبة اليوم الوطني الرابع والأربعين للدولة.

حضر الحفل الشيخ زايد بن حمد بن حمدان آل نهيان ومعالي الشيخ محمد بن بطي آل حامد والشيخ سيف بن محمد بن بطي آل حامد ومبارك بن قران المنصوري وعدد من السفراء وكبار المسؤولين وأهالي القبيلة وأعيان القبائل الذين شاركوا في هذه المناسبة الغالية.

وألقى محمد بن ناصر بن مذكر آل شافي الهاجري كلمة القبيلة بهذه المناسبة قدم فيها التهاني إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» و أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، والى شعب دولة الإمارات العربية المتحدة بمناسبة اليوم الوطني للدولة.

وقال « إن الثاني من ديسمبر يوم نستعيد فيه أمجاد التاريخ ونستحضر فيه السيرة العطرة لمؤسس الدولة وبانيها الوالد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وإخوانه الآباء المؤسسين الذين رفدوا مسيرة هذا الوطن بجهدهم وفكرهم لإقامة دولة اتحادية قوية البنيان ووطنٍ مزدهر يفاخر به أبناؤه وينعمون فيه بالسعادة والأمن العدل والأمان..الخير فيه وافر يشعره الناس عزة و كرامة ويعيشونه حاضراً زاهياً وغداً مشرقاً».

وأشار الى أن مساعي وخطوات المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان طيب الله ثراه في تأسيس هذا الاتحاد الذي وجد ليبقى تجعلنا ندرك مدى الفكر الثاقب الذي تمتع به رحمه الله في حفظ هذه الأرض وصيانتها وتوحيدها تحت علم واحد ونظام واحد وقائد واحد».

وأضاف « اليوم وبعد مرور سنوات عدة في إنجازاتها بتولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئاسة الدولة فإن كل أبناء الإمارات ينعمون بالكرامة والتقدم في ظل سياسة سموه الحكيمة المنبثقة من وجدان صادق وقلب ينبض بالعطاء وحب الوطن والتضحية من أجل رخاء أبناء شعبه».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض