• الخميس 08 رمضان 1439هـ - 24 مايو 2018م

رئيس جامبيا يريد معالجة مرضي الإيدز بالأعشاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 يناير 2013

بنجول، جامبيا (وكالات) - أعلن رئيس جامبيا يحيى جامع أنه أمر ببناء مستشفى جديد في 2015 يتسع لأكثر من ألف مريض لعلاج المصابين بالإيدز بواسطة الأعشاب الطبيعية. وقال يحيى جامع في خطاب مباشر أمس الأول بمناسبة الاحتفال بالعام الجديد إن هذا المستشفى الجديد، الذي سيستقبل أيضا مرضى يعانون أمراضا مختلفة غير الإيدز، سيدشن ويوضع قيد التشغيل بالكامل في عام 2015، وسيضم 1111 سريراً.

وأضاف “نعتزم بفضل هذا المشروع مداواة 10 آلاف مريض كل 6 أشهر، بالطب التقليدي”، من دون ذكر موقع المستشفى وتحديد جنسية المرضى، جامبيين كانوا أم أجانب. ويقدم الرئيس الجامبي نفسه على أنه رجل “ذو معرفة واسعة بالطب التقليدي، خاصة في علاج الربو والصرع”، حسبما جاء في سيرته الذاتية الرسمية. وخلال السنوات الأخيرة، أضيف العقر والإيدز إلى قائمة الأمراض التي أعلن الرئيس أن في وسعه معالجتها.

ويواصل يحيى جامع تقديم علاجاته، بغض النظر عن الجدل الذي أثاره. وقالت منظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة إن العلاج الذي أعلنه الرئيس الجامبي يثير الانزعاج لأنه يتطلب من المرضى التوقف عن تلقي العقاقير المضادة للفيروسات ما قد يتسبب في تدهور حالتهم الصحية.

ولكن جامع كان أعلن في أكتوبر الماضي إن 66 مريضا بالإيدز خضعوا للعلاج بالأعشاب وشفوا من المرض. وأضاف أن هذا العدد هو الدفعة السابعة التي تلقت العلاج الذي بدء في تجربته قبل خمس سنوات.

وما من معلومات متوافرة عن عدد الأشخاص المتعايشين مع مرض الإيدز في جامبيا وهو بلد يضم 1,75 مليون نسمة، بحسب معطيات البنك الدولي التي تعود لعام 2010. وأمسك يحيى جامع بمقاليد السلطة إثر انقلاب في عام 1994، ثم انتخب في عام 1996 لخمس سنوات قبل أن يعاد انتخابه لولاية ثالثة. وأجرى تعديلا دستوريا في عام 2002 يلغي عدد الولايات الرئاسية المحددة. وغالبا ما يتعرض نظامه لانتقادات المدافعين عن حقوق الإنسان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا