• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

مصرع عامل وإصابة 4 بانهيار غرفة صرف في عجمان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 أبريل 2007

عجمان- أحمد مرسي:

لقى عامل(هندي) مصرعه وأصيب 4 آخرون (ثلاثة مصريين وهندي) أثر انهيار جدار أسمنتي خاص بغرفة للصرف الصحي لبرج سكني تحت الإنشاء في منطقة مشيرف الصناعية بإمارة عجمان.

وانتقل على الفور لموقع الحادث الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط والشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة الثقافة والإعلام والعقيد علي علون مدير عام شرطة عجمان والعقيد صالح المطروشي مدير الدفاع المدني بالإمارة.

وأكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي أن هناك شروطا واضحة ومحددة من قبل البلدية تجاه شركات المقاولات للالتزام بالأمن والسلامة للعاملين لديها، وأنه سيتم ملاحقة الشركة المنفذة حال معرفة سبب الخطأ في التنفيذ الذي أدى لحدوث تلك الكارثة.

وأضاف سموه أن البرج السكني''برج علي'' حصل على ترخيص ببناء عشرة طوابق متكررة، وأن هناك مكتب مصمم وآخر مشرف على البناء ومقاول منفذ، مشيرا الى ان تصريح البناء يتضمن التزاما بالشروط والسلامة ومنها أنه يتم تنفيذ ''البيارة'' وحفر الامتصاص ضمن حدود الأرض، وأنه يجب على الاستشاري والمقاول عدم المباشرة بالتنفيذ إلا بعد التأكد من خلو الموقع من جميع الخدمات، وكذلك عدم البدء في بناء السور إلا بعد الانتهاء من الهيكل الخرساني للمبنى، فضلا عن الحصول على التصريح اللازم من البلدية. مؤكدا أنه ستتم ملاحقة المخطئين. من جانبه ذكر العقيد صالح المطروشي مدير عام الدفاع المدني بعجمان أن الحادث وقع في تمام الساعة الواحدة وسبع دقائق، وأن سيارات النجدة وصلت بعد أقل من خمس دقائق، منوهاً إلى أن سقف غرفة الصرف الصحي قد انهار فيما كان العمال داخل الغرفة، حيث كانت سيارة الحفر ''شيول'' تنقل الرمال قد اقتربت من حافة غرفة الصرف، مما أدى إلى انهيار الغرفة على من فيها فأوقعت قتيلا وأصابت أربعة آخرين. وطالب المطروشي أصحاب شركات والمقاولات بضرورة توفير الشروط الأمنية التي تحافظ على أرواح العمال من الحوادث الناجمة بين فترة وأخرى، منوهاً إلى أن بعض المقاولات لا تتوفر فيه مقومات وسائل الأمن والسلامة في مشاريعها بالصورة الكافية، ولهذا نطالب الجهات الحكومية والمحلية بأهمية وجود آلية مشتركة تشرف على تلك المشاريع وتراقب مستوى تطبيق المعايير الأمنية، وكذلك توفير العنصر البشري المدرب والمؤهل لتلك المشاريع الكبيرة التي يتم إنشائها في جميع مناطق الدولة. وذكر المقدم محمد علي جميرا رئيس قسم المراكز بالدفاع المدني أنه تم الاستعانة بالكلاب البوليسية لمعرفة وجود أشخاص آخرين أسفل الأنقاض، منوهاً إلى أن عملية رفع الأنقاض مازالت جارية وأنه تم العثور على الجثة والمصابين وسط الحفرة.

وأوضح حمد تريم مدير منطقة عجمان الطبية مدير مستشفى خليفة أن أحد المصابين في حالة خطرة، حيث تعرض لإصابات في الرقبة والرأس والظهر وما زال في غرفة العناية المركزة، بينما تم إسعاف الآخرين في قسمي الجراحة والعظام، حيث أجريت لهم الفحوصات الأشعة اللازمة، وتبين أن إصابتهم متوسطة وما زالوا يتلقون العلاج بالمستشفى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال