• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

مقتل ضابط من القوة الأفريقية في دارفور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 أبريل 2007

جوبا - الاتحاد: عواصم - وكالات الأنباء: أعلن وزير الخارجية التشادي أحمد علامي بعد محادثات في الخرطوم مع الرئيس عمر البشير بشأن المواجهات المسلحة التي وقعت مؤخرا بين البلدين ان تشاد ''تريد السلام وفتح صفحة جديدة مع السودان''.

وصرح احمد علامي للصحافيين انه سلم الرئيس عمر البشير رسالة من نظيره التشادي ادريس ديبي توضح ''ظروف المواجهات'' التي وقعت في التاسع من ابريل في الاراضي السودانية بين جيشي البلدين.

وجدد أسف بلاده لهذه المواجهات التي أسفرت عن سقوط 17 قتيلا بين عناصر الجيش والشرطة بحسب الخرطوم، في حين قالت السلطات التشادية أنها أسفرت عن سقوط ثلاثين قتيلا من الجانبين.

واعلن الوزير التشادي تشكيل لجنة ''لتحديد'' المسؤوليات في هذه المواجهات، لكنه جدد التأكيد ان الجيش التشادي توغل في الاراضي السودانية لمطاردة المتمردين. وأعرب في هذا الصدد عن الرغبة في التوصل الى اتفاق مع الخرطوم حول الحق في مطاردة المتمردين التشاديين الذين قال انهم ينطلقون من الاراضي السودانية.

وقال للصحفيين ''نحن نريد السلام ولا نريد المشاكل''. اذا ضربتنا هذه الجماعات - هؤلاء المرتزقة - مرة اخرى فسوف نلاحقهم اينما ذهبوا، ونأمل ان يسمح الاشقاء السودانيون لنا بملاحقتهم الى داخل السودان''. ... المزيد