• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

جمال سند السويدي:

استضافة «إكسبو 2020» ثمرة لجهود قيادتنا الرشيدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أكد الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، أن نجاح دولة الإمارات العربية المتحدة في الفوز بحق استضافة «معرض إكسبو الدولي 2020»، ثم تتويجها الآن رسمياً باستضافة هذا الحدث العالمي المهمِّ، الذي تتطلَّع إليه جميع الدول في العالم، يأتيان ثمرة متوقعة نتيجة للتخطيط السليم، والإعداد الدقيق، والجهد المستمر، والإرادة التي لا تلين لقيادتنا الرشيدة، ممثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية حفظه الله.

وقال الدكتور جمال سند السويدي، في تصريحات بمناسبة حصول مدينة دبي، على التكليف الرسمي باستضافة «معرض إكسبو الدولي 2020» من «الجمعية العمومية للمكتب الدولي للمعارض» في العاصمة الفرنسية باريس: «إننا نهنِّئ أنفسنا بهذا النجاح وهذا التتويج بشرف استضافة (معرض إكسبو الدولي 2020)، وهي المرة الأولى التي يُنظَّم فيها مثل هذا المعرض الكبير في منطقة الشرق الأوسط، والذي ستكون دولة الإمارات العربية المتحدة، خلال تنظيمه ولمدة ستة أشهر، قِبلة للزوار حول العالم».

وأضاف: «هذا إن دلَّ على شيء، فإنما يدلُّ على قدرتها، في ظل قيادتها الرشيدة، على المنافسة العالمية، وتقدُّم الصفوف، والفوز بالمركز الأول دائماً».

وأوضح أن تقدُّم دولتنا الحبيبة وارتقاءها في المحافل العالمية يزيدان رسوخاً وثباتاً يوماً بعد يوم، وأن ما تحققه من إنجازات في المجالات كافةً بات ملء السمع والبصر في التقارير والمؤشرات والمعايير الدولية، وهذا ما يزيد الثقة العالمية بقدراتنا على استضافة وتنظيم مثل هذا الحدث العالمي المهمِّ، الذي يُتوقَّع أن يجذب ما يفوق ال25 مليون زائر، ما يجعله الحدث الأكثر عالمية في تاريخ معارض إكسبو الدولية.

وقال: «هذا يؤكد أن نهج الآباء المؤسسين لدولة الإمارات العربية المتحدة، وقيادتنا الرشيدة التي تسير على خطاهم، قد أنتج ثماراً طيبة ينعم بها اليوم كل مواطن ومقيم على أرضنا الحبيبة».

وقال: «إن شعار تواصُل العقول وصنع المستقبل» الذي سيُعقَد (إكسبو 2020) تحت مظلته هو شعار اختير بعناية، ويعكس المكانة التي تحتلها دولة الإمارات العربية المتحدة حالياً بصفتها مركزاً حيوياً بين الشرق والغرب، ومركز إشعاع للمعرفة والثقافة والترابط بين الشعوب والانفتاح على الثقافات الأخرى، وهذا الشعار يعكس أن الفعاليات الدولية، باختلاف تصنيفاتها، هي بغرض الجمع بين مختلف الفاعلين في المجتمع الدولي، لإنشاء شراكات جديدة، وإيجاد حلول للقضايا المهمة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا